الاتصال | من نحن

أهالي جلمة، المرتزقة تهدف تهجيرنا من قرانا

غاندي علو

عفرين- استنكر أهالي قرية جلمة بناحية جندريسه الهجمات التي تشنها مرتزقة جيش الاحتلال التركي على قريتهم، بين الحين والأخر بهدف تهجيرهم من القرية.

وقد قامت مرتزقة جبهة النصرة المتمركزة مقابل قرية جلمة، قبل أيام، بقصف القرية بالأسلحة الثقيلة، ما أدى إلى إصابة طفل بجروح وإلحاق أضرار بممتلكات الأهالي.

وفي هذا السياق استنكر المواطن بكر علو الهجوم، وقال:” مرتزقة جبهة النصرة المتمركزة مقابل القرية تقصف القرية بين الحين والآخر، وهذا يدل على أن المرتزقة عندما تفلس عسكرياً تقوم بالهجوم على المدنيين، ونقول للمرتزقة مهما قمتم بالهجوم علينا لن نترك أرضنا وسنبقى فيها حتى الموت”.

ومن جهته أعرب المواطن عبد الحميد عبد الحميد عن استيائه من الهجمات المستمرة عليهم، وقال:” المرتزقة تقصف بشكل مستمر قريتنا ولا تفرق بين أحد من أطفال ونساء، والأمس قصفت بالأسلحة الثقيلة ما أدى إلى إصابة طفل”.

كما دعا المواطن مصطفى غزال جميع الشبان والشابات لحماية قريتهم” إن هذه المرحلة تتطلب الحماية والتنظيم ولذلك على كل شخص أن يعود للوطن وأن يلتفوا حول أرضهم، لحمايتها”.

وأشار المواطن صادق بركات ” القصف على القرية يتكرر بشكل دائم وهذا يعني أن المرتزقة ستبقى تهاجم القرية دائماً، لتهجير سكانها، ونناشد منظمات حقوق الإنسان وجميع الجهات المعنية ألا تصمت حيال هذه الهجمات التي تستهدف المدنيين”.

(م)

ANHA