الاتصال | من نحن

إحباط هجوم، ومقتل 10 مرتزقة على الأقل

تم التحديث

الرقة – تمكن مقاتلو ومقاتلات غرفة عمليات غضب الفرات من إحباط هجوم لمرتزقة داعش على قرية عايد الكبير، وقتل خلال الاشتباكات التي مازالت مستمرة بشكل متقطع في محيط القرية، 10 مرتزقة على الأقل، بينهم 3 حاولوا الهجوم بأحزمة ناسفة.

وشن مرتزقة داعش في الساعة الـ 05.00 من فجر اليوم هجوماً بالأسلحة الثقيلة على قرية عايد كبير الواقعة 3 كم جنوب مدينة الطبقة، كما شهد محيط القرية التي تحررت في الـ 10 من نيسان الجاري، اشتباكات قوية بين مقاتلي ومقاتلات غرفة عمليات غضب الفرات من جهة ومرتزقة داعش من جهة أخرى.

ولحماية المدنيين في القرية أبدى المقاتلون مقاومة عظيمة، وأحبطوا هجوم المرتزقة.

وبعد إحباط الهجوم حاول المرتزقة أن يشنوا هجوماً آخر من خلال 3 مرتزقة يرتدون أحزمة ناسفة، ولكن مقاتلي غرفة عمليات غضب الفرات تمكنوا من قتلهم.

واسفرت الاشتباكات التي شهدتها المنطقة عن مقتل 10 مرتزقة على الأقل وقعت جثث 5 منهم بأيدي المقاتلين الذين استولوا على 4 أسلحة كلاشينكوف أيضاً، كما تم احباط هجوم المرتزقة بشكل كامل في الساعة الـ 09.00، ولكن ما زالت الاشتباكات مستمرة بشكل متقطع في محيط القرية.

(كروب/د ج)

ANHA