الاتصال | من نحن
ANHA

المرأة تأسس نظامها الدفاعي بإعلان أول كتيبة لهن في الطبقة

Video

المرأة تأسس نظامها الدفاعي بإعلان أول كتيبة لهن في الطبقة

الطبقة – أعلن اليوم في مدينة الطبقة عن تشكيل أول كتيبة مقاتلة للمرأة منضوية تحت سقف قوات سوريا الديمقراطية، وهو منعطف هام على طريق تشكيل نظام دفاعي للمرأة العربية لتكون قادرة بكل تنظيماتها المدنية والعسكرية على الدفاع عن حقوقها في مختلف الأصعدة.

وسبق الإعلان عن الكتيبة تحضيرات لنحو 4 أشهر، بدأت بعيد تحرير مدينة الطبقة في الـ 10 من أيار/مايو الماضي من قبل قوات سوريا الديمقراطية، التي برزت فيها المرأة عبر وحدات حماية المرأة، قوة بارزة في تحرير الطبقة.

وتحمل الكتيبة “اسم كتيبة الشهيدة هبون عرب” وهي مقاتلة من الرقة في وحدات حماية المرأة، استشهدت قبل نحو 4 أشهر في مدينة الرقة ضمن حملة غضب الفرات مطلع حزيران /يونيو الماضي.

وبدأت مراسم الإعلان بتقديم المقاتلات عرضاً عسكري بحضور قيادات من قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية المرأة.

وبهذه المناسبة وخلال مراسم الإعلان عن الكتيبة، اعتبرت قائدة كتيبة “الشهيدة هبون عرب”، دريا آماركي “الإعلان عن كتيبة للمرأة هو انطلاقة لهن نفي المجال العسكري، والهدف من تشكيل كتائب للمرأة العربية، هو لتلعب دورها القيادي في بناء نفسها ومجتمعها”.

ويمثل إعلان كتيبة المرأة الأولى، تحولاً هاماً وتاريخياً بالنسبة للمرأة العربية على صعيد تأسيس منظومتها الدفاعية، بالتوازي مع تنظيم المرأة في مجالات السياسة والاقتصاد ومجالات أخرى، بطليعة مجلس المرأة في الطبقة وريفها.

وأكدت آماركي، جاهزية الكتيبة التي يبلغ قوامها 45 مقاتلة، لأداء مهام الدفاع وقالت “نحن كتيبة الشهيدة هبون عرب جاهزين لأداء كافة المهام التي تقع على عاتقنا”.

وفي ذات السياق، هنأت والدة الشهيد دلوفان طبقة، عوش محمد، المقاتلات على هذا الإنجاز متمنية النصر والنجاح لهن، والشهيد “دلوفان طبقة” هو أول شهيد من مدينة الطبقة، استشهد خلال حملة تحرير مدينة الرقة.

وبعد ترديد شعارات ” المرأة، هي الحياة الحرة، بالروح بالدم نفديك يا شهيد وبالروح بالدم نفديك يا قائد”، عقدت المقاتلات في ختام المراسم، حلقات الدبكة على وقع الأغاني العربية.

(ع أ/ م)

ANHA