الاتصال | من نحن
ANHA

تحرير مزرعة الحكومية ومناطق من بلدة استراتيجية

عاجل

الرقة – حرر مقاتلو ومقاتلات غرفة عمليات غضب الفرات مزرعة الحكومية وما يقارب نصف مساحة بلدة تشرين، عقب مواجهات قوية مع مرتزقة داعش، أسفرت عن مقتل العشرات من داعش.

ودخلت المرحلة الرابعة من حملة غضب الفرات يومها الـ 9. وبحسب المعلومات الواردة من منطقة الاشتباكات، شهدت مزرعة الحكومية اشتباكات قوية ليلة أمس البارحة، قبل أن يتمكن المقاتلون والمقاتلات من تحريرها من مرتزقة داعش.

وفي محور جب شهر، تحرك المقاتلون صوب بلدة تشرين. وخلال مدة وجيزة تمكن المقاتلون من تحرير ما يقارب نصف مساحة البلدة، فيما لاتزال المواجهات متواصلة في النصف الآخر. وحاول 3 مرتزقة انتحاريين تفجير أنفسهم في صفوف المقاتلين، إلا أن المقاتلين رصدوهم وأجبروهم على تفجير أنفسهم في مناطق بعيدة عنهم.

وشهدت الاشتباكات في بلدة تشرين، مقتل عدد كبير من المرتزقة وقعت جثث عدد منهم بأيدي المقاتلين، دون التأكد من أعداد القتلى في صفوف داعش.

إلى ذلك، لا تزال مواجهات مستمرة تدور في محيط مزرعة الحكومية.

وفي سياق متصل، بدأت فرق إزالة الألغام، بعمليات الإزالة في صوامع القمح بقرية كبش شرقي، التي تم تحريرها يوم أمس البارحة.

(كروب/م)

ANHA