الاتصال | من نحن
ANHA

ذوي الشهداء يستقبلون المعزين بالزغاريد

Video

قامشلو – حاملين صور شهدائهم ويزغردون في خيمة عزاءهم، هكذا استقبل ذوي الشهيدين كاركر شورش وداود صوفي ، المعزين الذين توافدوا إلى الخيمة لتقديم واجب العزاء لهم.

وتوافد المئات من أهالي مدينة قامشلو إلى خيمة عزاء الشهيدين يوسف عمر الاسم الحركي كاركر شورش، وشادي محمد الاسم الحركي داود صوفي، والتي نصبت بجانب مقبرة الشهيد دليل صاروخان لتقديم واجب العزاء لذويهم، حاملين أعلام وحدات حماية الشعب والمرأة وصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان.

واستقبل المعزون من قبل عائلتي الشهيدين بالزغاريد، بالإضافة إلى حملهم لصور شهيديهم ورفع شارات النصر.

بدأت مراسم العزاء بالوقوف دقيقة صمت، بعدها تحدث باسم مجلس عوائل الشهداء الرئيس المشترك لمجلس عوائل الشهداء في الحي الغربي بمدينة قامشلو عمار عيسى، حيث استهل كلمته بالترحيب بجميع المعزين، وأكد أن ثورة روج آفا وشمال سوريا قدمت الكثير من الشهداء من أجل الحرية والإنسانية، لافتاً أنهم سيقدمون المزيد من أجل تحرير كافة الشعوب من الظلم والإرهاب.

 

وأوضح عيسى، أن قرب تحرير مدينة الرقة من ظلم داعش هي رسالة إلى العالم أجمع أن وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية تحارب الإرهاب أينما وجد.

ومن جانبه أكد الرئيس المشترك لمجلس حي الشهيد جودي في مدينة قامشلو عبدالرحمن سنجو، أنهم يعيشون في جو من الحرية والديمقراطية بفضل دماء الشهداء الذين لا يبخلون بتقديم أرواحهم من أجل حرية شعوب المنطقة.

منوهاً أن شعوب روج آفا والشمال السوري سينتصرون بفضل تكاتفهم واتخاذ أخوة الشعوب والأمة الديمقراطية مبدأ لهم في إدارة مناطقهم.

هذا وسيستمر توافد الأهالي إلى خيمة العزاء حتى الساعة السابعة مساءاً.

(ر ر- أ س/هـ)

ANHA