الاتصال | من نحن
ANHA

“سنحارب بغصن الزيتون وسوف نقاوم مهما كان الاحتلال عنيفاً”

Video

منبج– أصدرت أكاديمية الشهيدة زيلان حلب بياناً استنكرت فيه هجمات الدولة التركية الفاشية على عفرين، وقالت “سنحارب بغصن الزيتون ونقاوم مهما كانت هجمات الاحتلال عنيفة”.

وأصدرت اليوم أكاديمية الشهيدة زيلان حلب الخاصة بتدريب المرأة في منبج بياناً بمشاركة أعضاء الدورة السابعة التي حملت  اسم دورة “الشهيدة آفيستا خابور” استنكرت من خلاله هجمات الدولة التركية على عفرين، وذلك أمام مبنى الأكاديمية حيث قرئ البيان باللغتين الكردية والعربية من قبل المتدربة غصون رجب.

وجاء في نص البيان ما يلي:

“في ظل استمرار هجمات الدولة التركية الغاشمة على عفرين وفي ظل الصمت العالمي تجاه هذا العدوان، أحداث تنطق بها الأفواه وتصفق لها أنامل الغيظ من جماهير الاستعباد, والهجوم الغاشم للضغط على الأمة والحصار الذي يفرضه إرهابيون يدعون الوطنية، وأردوغان بعد أن دخل إدلب بجيشه الفاشل قام مع المجموعات الإرهابية التي أنشأها هناك بفرض الحصار وقصف أهلنا في عفرين.

باسم أكاديمية الشهيدة زيلان حلب دورة الشهيدة الفدائية افيستا خابور ندين ونستنكر العدوان التركي على مقاطعة عفرين.

ها هي حرية الشعوب تنتصر في كل يوم لتكشف للعالم أجمع مخططات أردوغان الإجرامية، ونقول للعالم أجمع وبصوت واحد وكجميع المكونات إننا سنحارب بغصن الزيتون وسوف نقاوم مهما كان الاحتلال عنيفاً”.

(إ ر/ج)

ANHA