الاتصال | من نحن
ANHA

قوات النظام تتقدم في أطراف العاصمة السورية

مركز الأخبار- تمكنت قوات النظام السوري من قتل أعداد كبيرة من الفصائل التي تتدعي الإسلام, بعد أن استطاعت  الفصائل الوصول إلى ساحة العباسيين في العاصمة السورية, فيما تتواصل الاشتباكات في عدة مدن أخرى في سوريا.

ونفذت طائرات النظام أكثر من 30 غارة جوية استهدفت فيها مواقع الفصائل التي تتدعي الإسلام شرق العاصمة دمشق.

وقد نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الفصائل التي تتدعي الإسلام شنت هجوماً مباغتاً على قوات النظام وتمكنت من الوصول حتى ساحة العباسيين التي تقع وسط العاصمة.

ومن جانب أخر نقلت وكالة الأنباء السورية عن مصادر عسكرية بأن قوات النظام تمكنت من السيطرة على النقاط التي تمكنت الفصائل التي تتدعي الإسلام من التسلل إليها.

وأشارت الوكالة بأن قوات النظام وخلال العمليات العسكرية تمكنت من قتل أعداد كبيرة من المسلحين.

إلى ذلك قصفت الطائرات الحربية عدة مناطق في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي وفقد على أثرها شاب لحياته, في حين نفذت الطائرات الحربية عدة غارات على مناطق في محيط بلدتي كفرسجنة والشيخ مصطفى بريف إدلب الجنوبي، ما أدى لأضرار مادية، كما قصفت الطائرات الحربية مناطق في البحوث الزراعية قرب بلدة حزانو وأطراف بلدتي الدانا وكفر يحمول بريف إدلب الشمالي دون، أنباء عن إصابات.

أما في مدينة حلب فقد قصفت الطائرات الحربية مناطق عديدة في بلدة معارة الأتارب بريف حلب الغربي وفقدت على إثرها مواطنة لحياتها وأصيب العديد بجروح, كما نفذت الطائرات الحربية عدة غارات، على مناطق أخرى في أيكاردا ومحيطها وبلدات خان طومان وخلصة والقراصي، بريف حلب الجنوبي ومخيم كفر كرمين بريف حلب الغربي، ما أدى لسقوط جرحى، فيما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة حور بريف حلب الغربي، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية.

(آ أ)