الاتصال | من نحن
ANHA

مجلس عوائل الشهداء الأشوري يطالب بمعرفة وضع أوجلان

Video

مجلس عوائل الشهداء الأشوري يطالب بمعرفة وضع أوجلان

تل تمر- طالب مجلس عوائل الشهداء الآشوري بالكشف عن الوضع الصحي لقائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، وقال “للصبر حدود، ونحن قد نفذ صبرنا”.

وندد مجلس عوائل الشهداء الآشوري في بيان أصدره إلى الرأي العام، بالعزلة المفروضة على القائد عبدالله أوجلان من قبل الدولة التركية.

وقرأ البيان باللغة العربية من قبل الإداري في مجلس عوائل الشهداء الأشوري مناف العبيد، وباللغة الآشورية من قبل الرئيسة المشتركة للمجلس جميلة كاكو, وذلك بحضور عددٍ من أعضاء مجلس عوائل الشهداء الآشوري والحزب الديمقراطي الآشوري والمؤسسات المدنية في تل تمر في مركز مجلس عوائل الشهداء الآشوري.

وأشار البيان، إلى أن هدف القائد أوجلان من فلسفة الأمة الديمقراطية بالقول “يهدف من خلال فلسفة الأمة الديمقراطية إلى التعايش السلمي وإرساء قواعد الديمقراطية والحرية مثلما ساهم في ثورة الشعوب في روج آفا- شمال سوريا، حيث رفعت الظلم عن كاهنها”.

ولفتت البيان بأن “مؤامرة 15 شباط بحق القائد العظيم عبدالله أوجلان كانت بمثابة اغتيال الإنسانية واغتيال حرية وأخوة الشعوب، ولذلك نحن كعوائل الشهداء الآشوريين والمكون الآشوري ندين ونستنكر بشدة هذه المؤامرة ضد الإنسانية والحق ضد القائد عبدالله أوجلان الذي هو رمز الحرية والحياة الحرة بشكل خاص ورمز الشعوب المتسالمة والمتآخية بشكل عام”.

ودعا البيان “المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية بالوقوف إلى جانب أوجلان ونذكرهم أن كل من شارك في هذه المؤامرة الدنيئة سواء كانوا اشخاصاً أو دولاً سيدفعون الثمن ونقول لهم أن للصبر حدود ونحن قد نفذ صبرنا ونجدد العهد بأننا سائرون على نهج القائد آبو”.

ولفت البيان “حتى الطير قال تلك الجملة ’حتى لو ضعتموني في قفصٍ من ذهب لأغرد لأنني مكبل بالحرية’… لم يستطيع تلك القضبان أن تمنع من إيصال فلسفته الديمقراطية العظيمة إلى شعوب المنطقة.. فهنيئاً لهذا القائد بهذا الشعب, وهنيئا لهذا الشعب بهذا القائد..

الحرية للقائد آبو…”.

في ختام قراءة البيان ردد الحضور الشعارات التي تحي قائد الشعب الكردي.

(س أ/هـ)

ANHA