الاتصال | من نحن
ANHA

موجة نزوح كبيرة لأهالي دير الزور باتجاه عين عيسى

Video

عين عيسى ـ  تستمر موجة نزوح أهالي مدينة دير الزور باتجاه مخيم عين عيسى نتيجة الاشتباكات الدائرة في المنطقة، حيث وصل اليوم أكثر من 500 عائلة للمخيم، ومجلس الرقة المدني يسعى لتقديم المساعدات الضرورية لهم. 

مع استمرار حملة عاصفة الجزيرة التي تقودها قوات سوريا الديمقراطية الهادفة إلى تحرير دير الزور والريف الشرقي الشمالي منها شهدت المنطقة موجة نزوح واسعة للأهالي صوب المناطق المحررة مسبقاً بحثاً عن الأمان والاستقرار.

وشهد مخيم عين عيسى اليوم حركة نزوح جديدة لأهالي مدينة دير الزور والقرى التابعة لها، بالإضافة إلى نازحين من مدينة حماه وأريافها.

ونظراً لتفاقم أعداد النازحين الواصلين للمخيم وعدم توفر مساحة كافية وخيم تأوي كل تلك الأعداد، توقف المخيم عن استقبال البعض لحين اتخاذ التدابير اللازمة وإيجاد حلول سريعة لهم. 

وأدخلت إدارة المخيم اليوم 250 عائلة نازحة إلى المخيم في حين بقيت حوالي 250 عائلة أخرى خارج المخيم.

فيما يسعى مجلس الرقة المدني منذ يومين إلى تقديم المساعدات الغذائية من مياه وطعام لهم وتوزيع420 ألف ربطة خبز اليوم على النازحين.

كما وزع برنامج الأغذية العالمي اليوم 400 سلة غذائية على النازحين بالإضافة إلى تقديم الحليب للأطفال من عمر السنة حتى 5 أعوام.

ومن جهته ناشد الإداري في مخيم عين عيسى جلال عياف جميع المنظمات الإنسانية والعالمية لمد يد العون لتغطية حركة النزوح التي يشهدها المخيم وتقديم المساعدات اللازمة لهم.

وأكد جلال عياف أنهم سيبنون في أقرب وقت بعض الخيم للنازحين الذين بقوا خارج المخيم، وهم الآن في انتظار الموافقة على مكان نصب الخيم الجديدة.

(ل)

ANHA