قامشلو

عقد اتحاد المثقفين في إقليم الجزيرة اليوم ندوة حوارية بعنوان "الوضع الراهن وآخر التطورات"  حضرها  عدد من أهالي مدينة قامشلو و واعضاء من مؤسسات المجتمع المدني ومثقفي إقليم الجزيرة بهدف شرح أخر المستجدات السياسية في المنطقة وذلك في مركز محمد شيخو للثقافة والفن في مدينة قامشلو

بدأت الندوة بوقوف الحاضرين دقيقة صمت، بعدها القت الرئيسة المشتركة لحركة المجتمع الديمقراطي زلال جكر كلمة رحبت في بدايتها بالحضور وأشارت إلى أن التاريخ يعيد نفسه لان الدولة العثمانية احتلت بلدان  الشرق الأوسط منذ 400 سنة و مارست ضد شعوبها ابشع الاساليب والممارسات اللاإنسانية ونرى اليوم الدولة التركية  تعيد تلك السياسة باحتلال مقاطعة عفرين و اليوم تهديداتها بشن عدوان  على مناطق شمال وشرق سوريا.

زلال جكر نوهت أيضاً إلى قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب بسحب قواته من منطقة شمال وشرق سوريا بعد تهديدات تركيا ، وقالت "على جميع المكونات بالرجوع الى الذاكرة والمقاومة التي ابداها ابناء المنطقة في سري كانيه وشنكال وكوباني وعدم الاعتماد على القوات الخارجية لأن أبناء المنطقة هم من دافعوا ضد الجماعات الإرهابية وستقاوم كافة الهجمات والمخططات أيضاً".

واكدت الرئيسة المشتركة لحركة المجتمع الديمقراطي زلال جكر  إلى ضرورة توحيد الصف الكردي و التطلع الى الوحدة الكردية بعيداً عن الخلافات الحزبية وتابعت" لان اليوم وفي هذه المرحلة الحساسة يتطلب من الشعب الكردي  الوحدة  لكسر أي هجوم و اعتداء على المنطقة وزعزعة الامن و الاستقرار السائد في المنطقة.

الندوة استمرت بطرح الاسئلة والاستفسارات حول التطورات السياسية، والرد عليها من قبل ديوان الندوة لتنتهي بالتأكيد على ضرورة لعب المثقفين لدورهم في المرحلة التي تعيشها شمال وشرق سوريا والحفاظ على مكتسبات الثورة.

(ك إ- ج ح)

ANHA