كوباني

وشهدت مقاطعة كوباني، يوم أمس، أمطاراً غزيرة مصحوبة برياح قوية، ما أدت إلى سيل المياه بالشوارع والتي تسببت إلى هدم عدد من المنازل بالكامل وبالأخص الجهة الغربية للمدينة، كما جرفت السيول آليات المواطنين.

وقد تسببت السيول، بغرق مدنيين شقيقين في قرية جقل ويران بريف كوباني، وجرفهما إلى نهر الفرات وهم "حسين أمين الحسينو (35) عاماً، وحلا أمين الحسينو (18) عاماً".

هذا ولم يعثر على جثتهما بعد، وذلك بحسب ما رواه السكان المحليون.

فيما دمر الطريق الرئيسي على مدخل بلدة القناية الجنوبي، وذلك بفعل قوة السيول التي اقتلعت العشرات من أشجار الزيتون وغيرها من الأشجار من الأرض أيضاً، وهدمت عدداً من المنازل في بلدة القناية التي وصل ارتفاع المياه في تلك البلدة إلى أكثر من 100 سنتمتر، وفي أغلب القرى المحيطة بها.

من جانب آخر فقد انهار منزلٌ في قرية بوغاز جنوب مدينة كوباني.

 وتعمل فرق من الهلال الأحمر الكردي على تقديم المساعدات الطبية الأولية للمتضررين في تلك المناطق.

يذكر أن فيضاناً مماثلاً قد اجتاح في الـ 12 من شهر أيار المنصرم مركز مدينة كوباني وعدد من القرى المحيطة بها ولا سيما حي بوتان غربي الذي هدم فيه أكثر من 30 منزلاً واعتبر ذلك الفيضان الأعنف في تاريخ المقاطعة.

(ه ح – ز س/ د)

ANHA