بيروت

نظمت حركة المجتمع الديمقراطي، اليوم، مراسم استذكار الشهيد خبات ديرك، في العاصمة اللبنانية بيروت، بحضور العشرات من أعضاء مؤتمر ستار وأعضاء من حركة المجتمع الديمقراطي وأعضاء من حركة الشبيبة.

وزينت القاعة بصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، صور الشهيد خبات ديرك، صور الشهداء وأعلام ورموز كردية.

وبدأت المراسم بدقيقة صمت، ثم تحدثت الإدارية في حركة المجتمع الديمقراطي بلبنان، شرفين جودي، وقالت في بداية كلمتها "ننحني إجلالاً وتقديراً لأرواح شهدائنا الذين دفعوا أغلى ما يملكون للدفاع عن أرضهم وتحرير وطنهم".

وقدمت شرفين جودي، لمحة عن حياة الشهيد خبات ديرك الذي يعتبر من مؤسسي وحدات حماية المجتمع والتي تشكلت قبل إعلان وحدات حماية الشعب في روج آفا.

ونوهت شرفين جودي، أن الشهيد خبات وبسبب الظروف المعيشية اضطر إلى ترك الدراسة وأصبح يعيل أسرته وبعد ظهور التنظيمات الكردية العديدة ومن ضمنها حزب العمال الكردستاني أو حركة التحرر الكردستاني تعرف عليها وأعجب بفكر قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وأراد التعرف عليها عن كثب لذلك التحق بحركة حرية كردستان في لبنان أثناء سفره بقصد العمل وإعانة أسرته.

ولفتت شرفين جودي، أن الشهيد خبات، تلقى التدريب الأيديولوجي في أكاديمية الشهيد معصوم قرقماص (عكيد)، تحت إشراف قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان عام 1985، ونال أعلى الدرجات التعليمة والأيديولوجية، وبعد الانتهاء من تدريباته توجه إلى ساحات النضال في ذرى جبال كردستان، وناضل في الأجزاء الأربعة من كردستان، بمسيرة نضالية دامت أكثر من 27 عاماً.

وبيّنت شرفين، أن الشهيد خبات ديرك، يعتبر من المؤسسين الأوائل لوحدات حماية الشعب في روج آفا، من خلال فتح باب التطويع أمام الشباب الكرد لكلا الجنسين للدفاع عن كرامة وتراب الشعب الكردي، وخلال فترة قصيرة أصبحت (YPG) قوة يعرفها الجميع على مستوى العالم من خلال دحرها للجماعات التكفيرية والسلفية.

وبعدها اختتمت مراسم الاستذكار بترديد الشعارات التي تحيّ أجولان وتمجد الشهداء.

والجدير ذكره أن خبات ديرك استشهد في الـ14 من كانون الثاني 2012 على يد عائلة بدرو، ووري الثرى في مدينته ديرك بعد أن انطلق موكب تشييعه من قبل الآلاف من أبناء الشعب الكردي من مدينة حلب السورية.

(هـ ن)

ANHA