مركز الاخبار

وصل الملك الأردني عبد الله الثاني إلى بغداد اليوم الاثنين، في زيارة تأتي لتقوية العلاقات الاقتصادية والسياسية والأمنية بين البلدين، بحسب ما نقله مصدر لسبوتنيك دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وتأتي زيارة ملك الأردن بعد استقباله يوم أمس الأحد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في عمان، حيث قالت صحيفة العرب بأن الزيارة "شكّلت أهمية استثنائية بالنظر لتوقيتها الذي ترافق وجولة وزير الخارجية الأميركي مايك بوميبو المستمرة في المنطقة التي استهلها بعمّان".

ورجحت دوائر سياسية أن تكون زيارة السيسي مرتبطة بمساعي الولايات المتحدة إحياء فكرة تشكيل تحالف في المنطقة “ناتو عربي” لمواجهة التحديات القائمة وعلى رأسها إيران وداعش.

وتوقع مراقبون أن يكون اللقاء قد ركّز على تداعيات قرار الولايات المتحدة بسحب قواتها من سوريا، وكيفية الحيلولة دون استغلال إيران وتركيا هذا الفراغ.

وكان الرئيس العراقي برهم صالح زار الأردن قبل شهرين في جولة إقليمية وعربية شملت الكويت والإمارات والسعودية وإيران في إطار مساعي العراق للنأي بنفسه عن الصراعات في المنطقة والدعوة إلى حوار إقليمي يشمل جميع دول المنطقة لإنهاء النزاعات.

(م ح)