رميلان

تحت شعار "بنضال الشبيبة الثورية سنبني سوريا حرة ديمقراطية" انطلقت صباح اليوم أعمال المؤتمر الثاني لشبيبة روج آفا في بلدة رميلان، بحضور 5 آلاف من شبيبة المنطقة والضيوف من بينهم شبيبة من باكور، روجهلات، وباشور كردستان، بالإضافة إلى شبيبة أمميين.

 وزين المعلب بصور القائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان ولافتات كتب  عليها" لحماية مكتسبات الشهداء والقائد آبو سنصعد نضالنا ضد الخونة والمستغلين، بثورة روج آفا كردستان سوف يصل الشعب السوري إلى الحرية، انتفضوا، قاتلوا، حرروا عفرين، الخيار الوحيد للحياة هو المقاومة والمحاربة، سنحاسب النظام البعثي على الجرائم والتدمير التي ارتكبها بحق الشعب ووطن سوريا".

وبعد الانتهاء من الكلمات عرض سنفزيون حول نضال قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان ومجموعة من الشبيبة الكرد ومن قوميات أخرى في السير نحو المطالبة بحرية الشعوب، ونوه السنفزيون إلى تركيز أوجلان على دور الشبيبة الريادي في احياء الثورات وانتصارها، دعواته للشبيبة لتنظيم أنفسهم والاستعداد الدائم لرد أي عدوان على شعبهم.

وبعد انتهاء عرض السنفزيون ردد الشبيبة الشعارات التي تحي مقاومة أوجلان، وتحي نضال الشبيبة، واختتم معها اليوم الأول من المؤتمر الثاني لشبيبة روج آفا.

هذا وألغيت المظاهرة التي كان من المزمع الخروج بها بعد انتهاء فعاليات اليوم الأول من المؤتمر لأسباب أمنية، ومن المقرر أن يبدأ صباح يوم غد السبت أعمال اليوم الثاني من المؤتمر في الساعة 9 صباحاً في مركز ارام تيكران للثقافة والفن ببلدة رميلان.

(كروب/ل)

ANHA