داعش تطلب الاستسلام والخروج إلى تركيا أو إدلب.. و ق س د ترفض

طلب مرتزقة داعش الاستسلام لقوات سوريا الديمقراطية  مقابل فتح ممر لهم للخروج من المناطق المحاصرة التي يتواجدون فيها شرق الفرات إلى منطقة إدلب ومنها إلى تركيا, إلا أن ق س د رفضت طلبهم.

ديار أحمو/دير الزور

وتستمر قوات سوريا الديمقراطية بالتقدم ضمن  المرحلة الأخيرة من حملة عاصفة الجزيرة " معركة دحر الإرهاب " التي بدأتها للقضاء على مرتزقة داعش في آخر جيوبهم بدير الزور.

ومع التقدم المستمر وتحرير القرى والبلدات من رجس المرتزقة، ومحاصرة ما تبقى من فلول داعش في مساحة تقدر بـ6كم مربع، أفاد مراسل وكالتنا ANHA  المرافق للحملة إن مرتزقة داعش المحاصرين طلبوا الاستسلام لقوات سوريا الديمقراطية مقابل السماح لهم بالخروج  وفتح ممر لهم للتوجه نحو إدلب وتركيا.

المراسل قال إن قوات سوريا الديمقراطية رفضت الطلب، في حين إن المرتزقة بقوا في مساحات صغيرة من قرية باوز الفوقاني فيما يستخدم المرتزقة المدنيين كدروع بشرية لإعاقة تقدم مقاتلي ق س د.

(آ س)

ANHA


إقرأ أيضاً