دي مستورا يصل إلى دمشق في آخر زيارة له

يصل المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي مستورا اليوم إلى العاصمة دمشق، في آخر زيارة له كوسيط أممي لحل الأزمة السورية.

مركز الأخبار

قال مساعد المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، في مؤتمر صحافي، إن دي مستورا، سيبقى "بضعة أيام" في العاصمة السورية، لكنه لم يحدد مسؤولي النظام السوري الذين سيلتقيهم.

وتعتبر هذه الزيارة التي تأتي بدعوة من سلطان النظام البعثي، آخر زيارة لدي مستورا الذي أعلن الأربعاء الماضي أنه سيغادر منصبه نهاية الشهر المقبل.

ومن المتوقع أن يناقش دي مستورا مع مسؤولي النظام السوري تشكيل لجنة صياغة دستور جديد لسوريا بناء على نتائج اجتماع سوتشي الذي عقد نهاية كانون الثاني/يناير العام الجاري بحضور ممثلي النظام السوري وتركيا كممثل عن مجموعاتها المرتزقة وسط غياب الأطراف السورية الفاعلة على الأرض.

وتنص خطة الأمم المتحدة على أن تضم لجنة صياغة الدستور، 150 عضواً، 50 منهم ممثلين عن النظام، و 50 عن المجموعات المدعومة من تركيا، و 50 يختارهم الموفد الأممي. ولكن حتى الآن لم يحقق المبعوث الأممي أي تقدم في هذا المجال.

وقال دي مستورا خلال جلسة مجلس الأمن الدولي الأربعاء الماضي "سأترك منصبي في نوفمبر المقبل"، مضيفاً: "أدعو ضامني أستانا للتشاور معي قبل نهاية الشهر في جنيف".

(ح)


إقرأ أيضاً