حلب

وعقد اليوم مكتب شبيبة منظومة حزب الاتحاد الديمقراطي في حلب اجتماعاً موسعاً لـ100 شاب وشابة من أعضاء الأحزاب السياسية والمؤسسات المدنية في حلب في قاعة الاجتماعات بالقسم الغربي من حي الشيخ مقصود، للتحضير لمؤتمر شبيبة المنظومة في 18 آذار من العام الحالي ونقل القرارات التي يعملون عليها للمؤتمر.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت، رحب الإداري في مكتب الشبيبة للمنظومة صادق محمد بعدها بالحضور مشيراً إلى أهمية مشاركة كافة الشبيبة للوصول إلى قرارات تهدف لتخليص النخبة الشابة من ظواهر وأساليب الحرب الخاصة كـ(المخدرات واستخدام الانترنت بشكل سلبي) والعمل على توعية بعضهم البعض وتوسيع رقعة تنظيمهم.

وقال صادق محمد "عندما قام القائد عبدالله أوجلان بالبحث عن القضية الكردية كان في عمر الشبيبة واستطاع منذ ذلك الوقت تحديد الأشياء التي يجب أن يقوم بها الشبيبة لحماية أنفسهم ووطنهم من كافة المؤامرة والإبادات".

ومن ثم قرأ العضو الإداري في المكتب عدنان رشيد تقرير المكتب لعامين والذي تألف من الوضع السياسي، والوضع التنظيمي للمكتب والمقترحات والنقد والنقد الذاتي ونواقص ظهرت في مهامهم لتوعية الشبيبة وتنظيمهم.

وفتحت الإدارية في مكتب الشبيبة في المنظومة فضيلة كنجو باب النقاش أمام الحضور للوصول إلى سبل يساعدون بها الشبيبة في حل المشاكل التي يمرون بها والنقاش عليها.

حيث قال الحاضرين بأنه منذ رفع الحصار عن أحياء الأشرفية والشيخ مقصود وصلت بعض الأيدي التي تعمل على نشر الحرب الخاصة وإبعادهم عن تنظيم أنفسهم وتوعيتها في الوقت الذي يحتاج فيه شبيبة سوريا إلى التوعية من سلبيات الحروب والمعارك الجارية.

وأشار البعض إلى أن الأعضاء والعضوات لا يرون الثقة بذاتهم وبأنهم يستطيعون تغيير نمط تأثير الثقافة الغربية وفي الوقت الذي لا يعرفون جيداً ما هي ثقافتهم الشرقية، ومنوهين بأنه يجب التعمق في ثقافتهم والعمل على تطويرها.

كما انتقد المكتب وحركة الشبيبة الثورية السورية بأنهم لم يصلوا إلى العدد المعقول من الشبان والشابات لرفع المستوى الثوري لديهم ومدى دورهم في نشر الوطنية والديمقراطية وفتح المجال أمامهم لإخراج مواهبهم من الرياضات والجانب الفني.

وعليه، طلبت فضيلة كنجو من الحضور طرح مقترحاتهم ووضعها في التصويت للعمل عليها خلال الفترة القادمة.

جملة القرارات التي وصلوا إليها

ومن جملة القرارات التي وصلوا إليها بعد جمع المقترحات وموافقة الجميع هي "عقد تدريبات للمرأة الشابة بهدف التوعية، تشكيل لجنة للانخراط بين الكومينات وتوعية الشبيبة، التنسيق مع إداريي مكاتب الشبيبة لفتح مكاتب في الأحياء التي يجب أن تتوفر فيها، فتح دوري رياضي باسم نادي برخدان الرياضي، تدريبات على مرافعات قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان بهدف تعريف الشبيبة بدورهم الريادي، وتشكيل لجان تنظيمية".

واختتم الاجتماع بعرض فيلم قصير عن المؤامرة الدولية التي جرت في 15 شباط عام 1999 بحق قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان.

(كروب/ آ س)

ANHA