كري سبي

وعقد الاجتماع في مقر الإدارة الذاتية بناحية عين عيسى بحضور نائب الرئاسة المشتركة لهيئة الداخلية أمين صالح، وممثلين عن مكاتب الإقامات في الإدارات الذاتية والمدنية السبع.

بدأ الاجتماع  بشرح كل مكتب لآلية عمله والإجراءات المتخذة للتعامل مع الوافدين إلى كل منها، والمشاكل التي تواجههم" منح بطاقة الوافد(الإقامة) من أكثر من جهة"، عدم التنسيق بين اللجان المختصة في إجراءات دخول الوافدين.

واتفق الحضور بعد عدة نقاشات على وضع ضوابط لآلية التعامل مع الوافدين لتسهيل معالجة أمورهم ومنها:

تمنح بطاقة الوافد حصراً من مكتب شؤون الوافدين في كل إدارة.

يسجل الوافد بكفالة أحد أبناء المدينة التي يقصدها الوافد، ضمن شروط تنظمها الإدارة المعنية مع مراعاة الشروط الأمنية لكل إدارة.

توحيد بطاقات الوافدين بلون وصيغة واحدة في كل مناطق الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

وانتهى الاجتماع بتشكيل لجنة متابعة لشؤون الوافدين مهمتها متابعة الأعمال والتنسيق مع كافة المكاتب المختصة.

هذا وتستغل بعض الجهات المسيطرة على المعابر والمنافذ الحدودية كثرة الوافدين إلى مناطق الإدارة الذاتية لما تشهده من حالة أمن واستقرار، بإرسال بعض المندسين لزعزعة أمن واستقرار المواطنين.

(ت ك/سـ)

ANHA