طالبان تعلن مسؤوليتها عن هجوم بسيارة ملغومة في كابول

أعلنت حركة طالبان الأفغانية مسؤوليتها اليوم الثلاثاء عن هجوم بسيارة مفخخة بالقرب من مجمع أجنبي شديد التحصين في كابول أسفر عن مقتل 5 أشخاص بينهم مواطن هندي.

مركز الأخبار

وبحسب وكالة رويترز أثار التفجير إدانة دولية مع تزايد الجهود للتوصل إلى اتفاق سلام مع حركة طالبان لإنهاء أكثر من 17 عاماً من الحرب.

وقالت الوكالة بأنه أصيب أكثر من 110 أشخاص في الانفجار الذي وقع يوم الاثنين بالقرب من مجمع "القرية الخضراء" الذي يضم عدة شركات دولية ومؤسسات خيرية في شرق كابول.

ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد قوله: "إن مقاتلي حركة طالبان  كانوا مسؤولين عن الهجوم الذي قال إنه قتل فيه العشرات من قوات الأمن الأجنبية والأفغانية".

وقال مجاهد في بيان "شارك خمسة مهاجمين بينهم الانتحاري الذي يقود مركبة محملة بالمتفجرات".

ونوهت الوكالة إلى أنه غالبًا ما تضخّم طالبان أرقام الخسائر في الهجمات ضد الحكومة أو الأهداف الأجنبية.

وتابعت الوكالة بالقول إن 4 من القتلى أعلنتهم الحكومة كانوا جميعًا من حراس الأمن. وقال مسؤول كبير بوزارة الداخلية "لقد انهارت العديد من الجدران نتيجة الانفجار وأصيب المجمع بأضرار".

وقالت وزارة الخارجية الهندية في بيان إن مواطناً هندياً قتل أيضاً. ودعت "لتقديم مرتكبي هذا الهجوم الشنيع والذين يقدمون لهم المأوى، إلى العدالة على وجه السرعة".

وقالت وزارة الخارجية الألمانية في تغريدة إن رجال الشرطة الألمان "أصيبوا بجروح طفيفة" في الانفجار. ولم تذكر الوزارة تفاصيل.

(م ش)


إقرأ أيضاً