عبد السلام محمد /كوباني

تحاول تركيا بشتى الوسائل زعزعة أمن واستقرار مناطق شمال سوريا وضرب المشروع الديمقراطي المتنامي فيها، إذ تبحث عن ذرائع وحجج لا أساس لها للتدخل في شؤون المنطقة واحتلال مناطق جديدة من سوريا.

وعن التوجهات السياسية التركية والدور التركي في المنطقة يقول الرئيس المشترك للجنة العلاقات العامة في مجلس الرقة المدني فرحان حج عيسى في تصريح لوكالة أنباء هاوار، بأن إقدام تركيا على احتلال مناطق عدة في سوريا جعلتها مكروهة في الداخل والخارج، لأنها تعتدي دولة مجاورة دون وجه حق.

وحول الدور العربي المفقود في وجه الاحتلال التركي، يقول فرحان "الدور العربي دون المستوى المطلوب، نريد من أخوتنا العرب لعب دور إيجابي وفعال في هذا الشأن، غياب الدور العربي غير مبرر وخاصة جمهورية مصر وعلى كل القوى العربية والعالمية ردع تركيا ووضع حد لإجرامها".

وعن غياب الأمم المتحدة وعدم لعب دور في الأحداث التي تعيشها المنطقة، يقول فرحان "على الأمم المتحدة أن تدين هذا الاحتلال التركي، لأن تركيا دولة عاقة وخارجة عن القانون الدولي وعليها  أن تحترم سيادة الدول واستقلالها وعلى الأمم المتحدة أن تقوم بواجبها بردع هذه الدولة المارقة ومحاسبتها".

واختتم فرحان حديثه بالقول "على الشعب السوري بكل مكوناته الابتعاد عن هذه الدولة الإرهابية والوقوف معاً في صف واحد وكذلك الحال بالنسبة للقوى الكردستانية".

(ج)

ANHA