مركز الأخبار

أشار مسؤول يمني لسكاي نيوز، عن فقدان رئيس الاستخبارات العسكرية في الجيش اليمني، اللواء محمد صالح طماح متأثراً بجراحه بعد إصابته في هجوم شنته القوات الحوثية على قاعدة العند الجوية في محافظة لحج.

وفي الـ10 من كانون الثاني استهدفت القوات الحوثية بطائرة بدون طيار عرضاً عسكرياً للجيش اليمني في قاعدة العند بمحافظة لحج جنوبي اليمن، وأصيب رئيس هيئة الأركان اليمني اللواء الركن عبد الله النخعي، ومحافظ لحج أحمد عبد الله التركي، والعميد الركن ثابت جواس، بالإضافة إلى الناطق باسم المنطقة العسكرية الرابعة محمد النقيب، فيما قتل 6 جنود.

وفي سياق المتصل، أفاد مصدر عسكري في وزارة الدفاع بصنعاء، التابعة للقوات الحوثية، بأن طيران التحالف العربي بقيادة السعودية شن 7 غارات على مناطق متفرقة في مديرية باقم شمال صعدة وألحق  أضراراً مادية واسعة. بحسب ما نقلته سبوتنيك.

كما أفاد  المصدر ذاته أن التحالف استهدف بغارتين منطقة آل علي في مديرية رازح غربي صعدة، مما أدى لفقدان امرأة حامل لحياتها.

وتتبادل الاتهامات بخرق هدنة وقف إطلاق النار في محافظة الحديدة بين الحوثيين والجيش اليمني منذ دخولها حيز التنفيذ في الـ18 من كانون الأول.

وبحسب الاتفاق الذي أبرم في العاصمة السويدية، ستوكهولم في الـ13 من كانون الأول وافقت القوات الحوثية على إعادة الانتشار في الحديدة، وإدخال المساعدات والمواد الغذائية عبر مينائها.

ويعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم نتيجة الصراع المستمر على مدى أعوام بين الجيش اليمني والقوات الحوثية إذ قتل وجرح الآلاف بحسب الأمم المتحدة، كما يحتاج 22 مليون شخص، أي نحو 75 بالمئة من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية.

(م ح)