الحسكة

واستلم المشيعون جثمان الشهيد محمد الفاتر ,الاسم الحركي ديار الذي استشهد في الـ 4 من كانون الأول الجاري خلال مشاركته في "معركة دحر الإرهاب"، آخر مراحل حملة عاصفة الجزيرة، من أمام مجلس عوائل الشهداء في مدينة الحسكة بحضور جميع المؤسسات المدنية والعسكرية .

ولدى وصول موكب التشييع إلى مقبرة الشهداء في ناحية الشدادي، تم الوقوف دقيقة صمت، تلاها عرض عسكري قدمه مقاتلو ق س د, ثم ألقيت كلمة باسم ق س د ألقاها القيادي صالح الزوبع عزى من خلالها أهالي الشهيد وتمنى لهم الصبر والسلوان وأشار الزوبع إلى أنه بفضل الشهداء استطعنا أن نحرر أهالينا في دير الزور من رجس مرتزقة داعش .

وأكد الزوبع بأنهم في المرحلة الأخيرة في حملة دحر الإرهاب استطاعوا تحرير المئات من القرى التي سيطر عليها مرتزقة داعش.

كما ألقيت كلمة باسم مؤسسة عوائل الشهداء ألقاها العضو ناجي نجوم، قال فيها "بفضل الشهداء تحررنا من مرتزقة داعش، ونحن كمؤسسة عوائل الشهداء سوف نقدم الغالي والنفيس من أجل تحرير أهالينا في ريف دير الزور من رجس الإرهاب".

تلتها قراءة وثيقة الشهادة من قبل عضو مؤسسة عوائل الشهداء سلمان الصالح وتم تسليم الوثيقة لذوي الشهيد، وبعدها وري جثمان الشهيد محمد الفاتر الثرى في مقبرة الشهداء بالشدادي وسط زغاريد الأمهات، والشعارات التي تمجد الشهداء.

(ط ح/د ج)

ANHA