دير الزور

تستمر "معركة دحر الإرهاب"، آخر مراحل حملة عاصفة الجزيرة بكل قوتها، وسط تقدم قوات سوريا الديمقراطية  وإلحاقهم خسائر كبيرة بصفوف مرتزقة داعش، فيما يسعى المقاتلون بكل إمكاناتهم لتحرير المدنيين، وإبعادهم عن مناطق الاشتباكات.

محاور هجين التي تشهد اشتباكات قوية بين مقاتلي ق س د، ومرتزقة داعش، تشهد حالة نزوح كبيرة من قبل الأهالي، حيث يقوم الأهالي بالفرار من المناطق التي  يتواجد فيها مرتزقة داعش، في محاولة للوصول إلى المناطق التي حررتها  قوات سوريا الديمقراطية.

وفي هذا السياق أفاد مصدر عسكري مشارك في الحملة أن مقاتلي ق س د  تمكنوا من تحرير قرابة 300 مدني معظمهم من الأطفال والنساء، في محاور هجين، وذلك بعد أن فتحوا لهم ممرات آمنة.

المصدر قال أيضاً إن المقاتلين عملوا على  نقل المدنيين  بعدما ساروا مسافات طويلة سيراً على  الأقدام حتى وصلوا إلى نقاط تمركز مقاتلي ق س د، إلى المناطق الآمنة، بعيداً عن خطوط التماس، حفاظاً على سلامتهم.

(سـ)

ANHA