منبج

أصدرت لجنة الدفاع في مدينة منبج بياناً اليوم خلال مراسم الاحتفال بمرور عام على تأسيس قوات الدفاع الذاتي، وقرئ البيان من قبل عضو لجنة الدفاع الذاتي أحمد القاسم وسط تجمع لإداريي وأعضاء لجنة الدفاع أمام مبنى اللجنة.

وجاء في نص البيان:

"في ظل المستجدات السياسية والعسكرية على الساحة الإقليمية عامة والسورية خاصة، تستمر الدولة التركية وحزب العدالة والتنمية وعلى رأسها الإرهابي الأكبر أردوغان بالتهجم والاعتداء على أراضينا وقتل أطفالنا ونسائنا وأبنائنا، وبدون أي مبررات، للدفاع عن أخوانه ومرتزقته داعش وغيرها من العصابات الإرهابية المرتزقة.

كل ذلك أمام صمت دولي وعالمي غير مبرر، لذلك وباسم قوات واجب الدفاع الذاتي وشعبنا الشريف المناضل نستنكر وندين أعمال أردوغان ومرتزقته وكل من يساندهم، سوف نستمر ومن خلال حقنا بالدفاع المشروع في الدفاع عن  ترابنا المعطر بدماء شهدائنا وعن شعبنا بجميع مكوناته.

وليعلم القاصي والداني أننا أصحاب الأرض ولن نساوم أو نتنازل عن شبر واحد من ترابنا مهما كان الثمن، وليعلم الجميع أننا نسير على خطا شهدائنا لأنهم قادتنا ونأتمر من  أبناء شعبنا، ونستمد روح المقاومة والكفاح من أخوة الشعوب التي تعيش على هذه الأرض منذ آلاف السنين.

عاشت سوريا حرة ديمقراطية، الرحمة لشهدائنا الأبرار، والشفاء العاجل لجرحانا، الكرامة والعزة لشعبنا."

(ش ع/ل)

ANHA