مركز الأخبار

أصدرت وحدات حماية الشعب، اليوم، بياناً إلى الرأي العام، كشفت فيه نتائج عمليات نفذتها في عفرين، وأكدت مقتل ثلاثة جنود و8 مرتزقة للاحتلال التركي.

وجاء في البيان:

"في إطار المرحلة الثانية من مقاومة العصر في عفرين، تواصل قواتنا تنفيذ العمليات العسكرية ضد الاحتلال التركي ومرتزقته في المنطقة.

بتاريخ 5 كانون الأول الجاري، نفذت وحداتنا عملية عسكرية استهدفت مقراً لتمركز جنود الاحتلال التركي بين ناحية شرا وناحية شيراوا، حيث نشبت على إثرها اشتباكات بين قواتنا وجنود الاحتلال، قُتل فيها ثلاثة جنود أتراك.

خلال الاشتباكات، استشهد أحد مقاتلينا بعدما أبدى مقاومة بطولية ضد جنود الاحتلال التركي، وسوف يتم الإعلان عن سجل الشهيد إلى الرأي العام فيما بعد.

بتاريخ 6 كانون الأول الجاري، نفذت وحداتنا عملية عسكرية ضد مرتزقة "السلطان مراد" في مركز ناحية راجو، حيث قُتل خلالها مرتزق، وجرح آخر.

بتاريخ 3 كانون الأول قد ذكرنا في بيان سابق، بأن وحداتنا قد استهدفت عربة عسكرية في إحدى مقرات مرتزقة ما يسمى "أحرار الشام" في مركز ناحية جندريسة بتاريخ 2 كانون الأول الجاري، وتم تدمير العربة ومقتل ستة مرتزقة وإصابة ثمانية آخرين بجروح معظمها خطيرة، حيث تم تأكيد مقتل مرتزق آخر فيما بعد متأثراً بجروح أصيب بها خلال العملية".

(ن ح)

ANHA