1136 شخص خرجوا من مخيم الهول

وصل عدد الذين خرجوا من مخيم الهول اعتباراً من 3 حزيران وحتى اليوم إلى 1136 نازح، ضمن 350 عائلة.

وفي الـ 3 من أيار/مايو الماضي، أطلقت الإدارة الذاتية الديمقراطية لشمال وشرق سوريا حملة تسيير رحلات الراغبين بالخروج  من مخيم الهول تحت والعودة إلى ديارهم، تحت اسم " برنامج العودة".

ويُعد مخيم الهول الواقع 45 كم شرقي مدينة الحسكة شمال شرق سوريا أكبر المخيمات في المنطقة، حيث يقطنها 71 ألف و 630 شخص، منهم 30 ألف و890 شخص لاجئ عراقي، وقرابة 30 ألف نازح سوري، إلى جانب أكثر من 10 آلاف شخص من عوائل مرتزقة داعش الأجانب المُنحدرين من 54 دولة آسيوية وأوروبية.

بدأت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا وبالتنسيق مع إدارة مخيم الهول تسيير رحلات العودة، وخرجت أول دفعة في 3 حزيران المُنصرم وكان عدد الخارجين 800 شخص من نساء وأطفال مدينتي الرقة والطبقة، وبعدها تتالت الرحلات.

وبحسب إحصائية إدارة مخيم الهول وعلى لسان مسؤول مكتب الخروج محمد علي فإن عدد الذين خرجوا من مخيم الهول اعتباراً من 3 حزيران وحتى اليوم بلغ 1136 نازح، ضمن 350 عائلة. وهم على الشكل التالي (دير الزور 397 نازح، منبج 127، الرقة والطبقة 612 نازح)، وبيّن محمد علي بأن برنامج العودة مستمر وهم الآن بانتظار لوائح جديدة.

(أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً