141 امرأة وطفلا خرجوا من مخيم الهول وعادوا إلى ديارهم

أخرجت إدارة مخيم الهول دفعة جديدة من نازحي مناطق شمال وشرق سوريا من المخيم, استكمالاً لحملة الراغبين بالعودة إلى مناطقهم.

وتستمر إدارة مخيم الهول بتسيير رحلات للنازحين الراغبين بالعودة إلى ديارهم من مناطق شمال وشرق سوريا, حيث خرجت صباح اليوم دفعة جديدة مؤلفة من 40 عائلة وصل عددهم إلى 141 شخصاً بين نساء وأطفال وعجزة من أهالي منطقة صرين ودير الزور, استناداً على البرنامج الذي أطلقته الإدارة الذاتية.

ويقطن مخيم الهول الواقع على بعد 45 كم شرقي مدينة الحسكة شمال شرق سوريا أكثر من 71 ألف نسمة بين نازح ولاجئ, وعوائل مرتزقة داعش, ويعتبر من أكبر المخيمات التي ترعاها الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا, بالتعاون مع بعض المنظمات الدولية والجمعيات المحلية.

وكانت إدارة مخيم الهول قد أخرجت في الـ 3 من تموز من العام الجاري, و في الـ 11 من الشهر نفسه أولى الدفعات, والتي ضمت 217 عائلة من أهالي مدينتي الرقة والطبقة, وشملت في الرحلة الثانية أهالي مدينة دير الزور وصل فيها عدد من عادوا إلى 201 نازح ونازحة.

وكان عدد النازحين الذين خرجوا من مخيم الهول وعادوا إلى ديارهم قد وصل إلى 1172 شخصاً، بعد أن خرجت في الـ 23 من أيلول الجاري آخر دفعة كانت مؤلفة من  36 نازحاً من أهالي دير الزور والرقة، وذلك ضمن برنامج العودة، وأصبح عدد النازحين الذين خرجوا من المخيم وعادوا إلى ديارهم حتى الآن 1313 شخصاً.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً