"أردوغان الأب الروحي للجهاديين غير مرحب به في أمريكا"

بالتزامن مع وصول أردوغان اليوم للولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في أعمال الدورة الـ74 للجمعية العامة للأمم المتحدة، عبر أهالي مدينة نيويورك عن رفضهم لاستقبال أردوغان واصفينه بـ"الأب الروحي للجهاديين وداعش".

وبمبادرة شعبية من أهالي نيويورك الأمريكية، وبدعم من "مركز البحوث عن دعم تركيا لداعش"، عبروا عن رفضهم لاستقبال أردوغان، من خلال تعليق لافتة كبيرة على إحدى السيارات التي تجوب شوارع نيويورك، والتي عليها صورة لأردوغان ومكتوب بجانبها "أردوغان الأب الروحي للجهاديين وداعش غير مرحب به في أمريكا".

هذا ووصل اليوم أردوغان إلى أمريكا للمشاركة في أعمال الدورة الـ74 للجمعية العامة للأمم المتحدة، وبحسب المعلومات أنه اجتمع بممثلي منظمات يهودية في الولايات المتحدة، وجرى اللقاء بشكل مغلق في فندق "بينينسولا" في نيويورك.

يذكر أن الكثير من التقارير الدولية والإعلامية أثبتت تورط تركيا في دعم الجهاديين وعلى رأسهم داعش، بالإضافة إلى تحويل تركيا أراضيها وحدودها لممر آمن لمرور الجهاديين إلى سوريا وأوروبا أيضاً، كما أن الكثير من مرتزقة داعش المعتقلين لدى قوات سوريا الديمقراطية أكدوا خلال اعترافاتهم بأن تركيا هي الداعم والممول الرئيسي لهم والتي سهلت دخولهم إلى سوريا والعراق.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً