"قسد" تكشف حصيلة المعارك خلال الأيام الـ 4 الأخيرة

قالت قوات سوريا الديمقراطية إن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته يواصلون هجماتهم بهدف احتلال المزيد من القرى في إقليم الجزيرة، فيما أعلنت القوات مقتل عدد من المرتزقة خلال الهجمات.

وأصدر المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية بياناً كتابياً كشفت فيه حصيلة المعارك والاشتباكات خلال الفترة الواقعة بين 12 و 24 كانون الثاني الجاري.

وجاء في نص البيان:

" يواصل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته هجماتهم على المنطقة بهدف احتلال المزيد من القرى، إضافة إلى استمرار انتهاكات وقف

إطلاق النار في المنطقة:

كري سبي

بتاريخ 21 و 22 كانون الثاني قصف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته صوامع عين عيسى وقرى خربة البقر، صوات وعريضة، مستخدمة مدافع الهاون والأوبيس. وأسفر القصف عن إلحاق أضرار مادية بممتلكات أهالي المنطقة.

تل تمر

بتاريخ 22 كانون الثاني قصف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته قرية أم الكيف بمدافع الأوبيس والهاون.

وفي 24 كانون الثاني نفذ جيش الاحتلال التركي ومرتزقته هجوماً موسعاً استهدف مواقع الجيش السوري والمجلس العسكري السرياني في قرى عريشة والقاسمية، والريحانية وأبو هيلا ومكران البكارا والدادوية وعويشة والعربان. ورد المجلس العسكري السرياني على مصادر النيران ما أدى إلى نشوب اشتباكات أسفرت عن مقتل عدد من المرتزقة، كما أسفرت الاشتباكات عن تدمير آلية عسكرية، والاستيلاء على كميات من الذخائر.

وفي الفترة الواقعة بين 21 و 24 كانون الثاني شهدت أجواء إقليمي الفرات والجزيرة تحليقاً مكثفاً ومتواصلاً للطائرات المسيرة".


إقرأ أيضاً