'الاحتلال التركي ومرتزقته يستهدفون الأمن الداخلي للمنطقة وبوحدتنا سنُفشل مخططاتهم'

أشار أعضاء قوات الناطورة وسوتورو بأن الاحتلال التركي ومرتزقته يستهدفون الأمن الداخلي، وقالوا "بوحدة قواتنا في الأمن الداخلي سنُفشل مخططاتهم".

تحمل قوات الناطورة التي تشكّلت عام 2011،  والسوتورو والتي معظم أعضاؤها من السريان والآشوريين على عاتقها حماية الأمن الداخلي لناحية تل تمر وريفها التابعة لمقاطعة الحسكة في إقليم الجزيرة، وهاتين القوتين في تواصل مستمر، ويتشاركان في تنظيم دوريات ضمن الناحية من أجل أمن المنطقة وحماية الأهالي.

'بالنضال والعمل المشترك هزمنا المرتزقة، وسنهزمهم مرة أخرى'

عضوة قوات الأمن الداخلي الآشورية "الناطورة" أمل كاكو، أشارت بأنهم بتكاتفهم ونضالهم المشترك سيهزمون الهجمات التي يشنها جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على مناطق شمال وشرق سوريا، وأضافت "تشاركنا مع قوى الأمن الداخلي الأخرى في المنطقة مستمرة منذ عام 2011، ويحاول الاحتلال التركي ومرتزقته اليوم القضاء على القوى التي تحمي الشعب في هذه المنطقة، ولكن بنضالنا المشترك سنهزمهم، اليوم قد استيقظنا من سباتنا ووحدنا صفوفنا وسنتصدى للعدو ونمنع تكرار مجازر سيفو وسيملي".

'أنا أنتقم من خلال انضمامي لقوات الناطورة'

ونوّهت أمل كاكو بأنها كامرأة آشورية تنتقم للمجازر التي ارتُكبت بحقهم من خلال انضمامها لصفوف الناطورة، وتابعت "أنا فخورة لأنني أدافع عن أرضي وشعبي، ورسالتنا الأساسية للأعداء هي أنهم لم يستطيعوا القضاء علينا، وأن النساء الآشوريات والسريانيات والأرمنيات لا يزلن موجودات، ويناضلن ضمن صفوف الحماية".

ومن جانبه تطرق عضو القيادة العامة لقوات الناطورة روبيرت إيشو إلى وقف إطلاق النار الذي لم يُنفّذ على أرض الواقع بالقول: "الاحتلال التركي ومرتزقته يخرقون وينتهكون وقف إطلاق النار الذي هم أعلنوا عنه، فهم يحرقون القرى، ويسرقون ممتلكات الأهالي. فهدف الاحتلال التركي هو تغيير ديمغرافية المنطقة، والنيل من أخوة الشعوب التي هي ميزة هذه المنطقة، ولكن بمقاومتنا، لن نسمح لهم بالوصول إلى مآربهم".

الاحتلال يستهدف نظام الأمن الداخلي''

وأوضح إيشو بأن قواتهم تشكّلت بفضل تضحيات الشهداء، وأن الاحتلال التركي يستهدف قواتهم، وأردف بالقول: "الدولة التركية تحاول تعريف هذه القوة التي تشكّلت من أبناء المنطقة بأنها إرهابية، وفي الحقيقة نحن نجد بأن حماية شمال وشرق سوريا هي مهمتنا وواجبنا ولسنا بإرهابيين، الاحتلال التركي ومرتزقته الذين يشنون الهجمات على مناطقنا هم الإرهابيون".

وفي نهاية حديثه قال عضو القيادة العامة لقوات الناطورة روبيرت إيشو بأنه يجب محاكمة العثمانية الجديدة المُتمثلة بالدولة التركية على المجازر التي ارتكبوها، واختتم بالقول "الدولة العثمانية الحديثة تلاحقنا حتى هنا في روج آفا لإبادتنا، ونأمل أن يكسر المجتمع الدولي حاجز الصمت، وأن يتم محاكمة الاحتلال التركي والعثمانيين على الجرائم التي ارتكبوها بحق الشعوب".

(د ج)  

ANHA


إقرأ أيضاً