'قامت بعمليتها لتضيء الطرق أمام الشعب الكردي'

أوضحت الإدارية في مؤتمر ستار، زهرة بركل، أن الشهيدة زيلان لم تقبل الظلم الذي يمارس تجاه الشعب الكردي, ولهذا أقدمت على عمليتها الفدائية لتضيء الطرق أمام الشعب الكردي.

يصادف الـ30 من حزيران الذكرى السنوية لاستشهاد المناضلة زيلان (زينب كناجي) التي نفّذت عملية فدائية عام 1996 ضد الاحتلال التركي في مدينة ديرسم.

وبهذه المناسبة نظّم مؤتمر ستار في مدينة كوباني مراسم استذكار، في ساحة المرأة الحرة, حضرها العشرات من الأهالي وأعضاء المؤسسات المحلية, وبعض من الفرق الفنية, وفرقة الشهيدة زيلان.

بدأت المراسم بدقيقة صمت, ومن ثم أُلقيت عدة كلمات منها كلمة الإدارية في مؤتمر ستار بمدينة كوباني, زهرة بركل، رحبت فيها بالحضور، وأوضحت أن الشهيدة زيلان لم تقبل الظلم الذي يُمارس تجاه الشعب الكردي, حيث قامت بعملية فدائية بإحراق نفسها لتضيء الطريق أمام الشعب الكردي.

وفي النهاية عاهدت زهرة, بالسير على خطاها حتى تحقيق النصر، وما تصبو إليه المرأة.

ومن ثم قدمت عدة فرق عروضاً فنية, منها فرقة أوازا، وكفانا زيرين من مركز باقي خدو للثقافة والفن في مدينة كوباني, وتضمّنت العديد من الأغاني الثورية, والشعبية, وبعدها قدمت فرقة شهيد آفا شين دبكة على وقع الأغاني الشعبية التي تُمثل الفلكلور الكردي.

وانتهت مراسم الاستذكار بعرض سنفزيون تضمن مقتطفات من حياة المناضلة زيلان.

(ع م/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً