'من الخطأ الربط بين العمل النضالي وتهمة الإرهاب'

قال مركز ثقافة إيزيدخان إنه لا يجوز الربط بين العمل النضالي لاسترداد حقوق الشعب الكردي  وتهمة الإرهاب مندداً وخلال بيان له بالقرار الأمريكي وتخصيص مكافأة للكشف عن مكان تواجد قادة ثوريين من حزب العمال الكردستاني .

مركز الأخبار

أصدر مركز ثقافة إيزيدخان بياناً للرأي العام ندد فيه بالإعلان الأمريكي وتخصيصه مكافأة مالية لمن يكشف عن أماكن تواجد 3 من قادة حزب العمال الكردستاني " جميل بايك، مراد قرايلان ودوران كالكان"، المركز أشار إلى أن هذا الإعلان يهدف لضرب إرادة لشعب الكردي وعدم احترم نضاله الثوري .

وخلال بيانه نوه المركز أنه من الخطأ أن يتم الربط بين النضال من أجل حقوق الشعب الكردي وتهمة الإرهاب لأن النضال حق مشروع في القانون الدولي والعالمي .

مركز ثقافة إيزيدخان أكد أن حزب العمال الكردستاني يناضل في سبيل القضية الكردية، لذا يتوجب على الشعب الكردي أيضاً أن يعبر عن إرادته ويعمل على رفض هذا الإعلان الأمريكي .

مركز الثقافة دعا الشعب الكردي لتحويل الساحات في كل مكان لمركز للانتفاضات في وجه الأعداء.

(سـ)


إقرأ أيضاً