'نفتخر بقواتنا وسنقف خلفهم لصد أي هجوم'

عبّر عدد من أهالي مدينة كوباني عن فخرهم بقوات سوريا الديمقراطية التي دافعت عن أرضهم، وقالوا بأنهم يعتبرون مقاتلي هذه القوات قدوة لهم وسيقفون خلف قواتهم إذا تعرضت المنطقة لأي هجوم.

وجاء حديث الأهالي لوكالة أنباء هاوار رداً على تهديدات الدولة التركية باحتلال مناطق في شمال وشرق سوريا.

يقول المواطن مصطفى إسماعيل "أبناؤنا وبناتنا وقفوا أمام جميع الهجمات التي تعرضت لها منطقتنا، وضحوا بأرواحهم في سبيل حماية المنطقة، والآن لن يختلف أي شيء، سنقف أمام هجمات الدولة التركية".

وأكّد بأنهم يعيشون بأمان على أرضهم بفضل دماء الشهداء.

أما المواطنة شمسة محمد، فقد عبّرت عن سعادتها وفخرها بمقاتلي وحدات حماية الشعب والمرأة الذين حرروا المنطقة من مرتزقة داعش وأعادوا الاستقرار والأمان إليها، وأضافت "أحمد الله على هذه النعمة التي نراها اليوم، كل هذا بفضل وجود أبطالنا".

بينما تقول أمينة بهاء الدين، وهي من نساء كوباني "بفضل أبنائنا نحن اليوم أصبحنا نعيش بأمان، هؤلاء من قدموا دمائهم الطاهرة في سبيل تحرير كل شبر من هذه الأرض من الإرهاب".

وتؤكد أمينة أنه "لولا تضحيات وحدات حماية الشعب والمرأة لكان مصيرنا الآن مجهولاً، ولتشردنا من مناطقنا وأرضنا منذ زمن بعيد".

ولفتت إلى أن "بفضل شهدائنا، نحن نعيش بقيمنا وكرامتنا، وبثقافتنا ولغتنا".

ولا يختلف رأي محمد إسماعيل عن ما قاله البقية، إذ يؤكد هو الآخر بأن "قواتنا هم قدوتنا ونحن بوجودهم نشعر بالأمان والسلام في مدينتنا، صمود وحدات حماية الشعب والمرأة أفشل محاولات مرتزقة داعش في احتلال المنطقة، وبفضل تضحيات الشهداء استطعنا الوقوف على أقدامنا اليوم".

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً