60 شخصاً من تل حميس يختتمون دورة لقوات حماية المجتمع

أنهى 60  شخصاً من أبناء بلدة أبو جرن التابعة لناحية تل حميس دورة تدريبية لقوات حماية المجتمع وأكّدوا إن الحماية واجب مُلقى على عاتق الجميع.

إيماناً بأن الحماية هي واجب مُلقى على عاتق كل فرد ضمن المجتمع، انضم 60 شخص من أبناء بلدة أبو جرن التابعة لناحية تل حميس إلى قوات حماية المجتمع، والتحقوا بدورة تدريبية حملت اسم الشهيد حامد تل حميس، الذي استشهد أثناء صد هجمات مرتزقة داعش على مناطق شمال وشرق سوريا.

الدورة التدريبية استمرت لمدّة 13 يوماً، تلقى خلالها المتدربين دروساً حول كيفية حمل السلاح واستخدامه، وعلى أهمية التدريب، ومفهوم المناضل الثوري، والحرب الخاصة وكيفية حماية قراهم ومناطقهم من هجمات المجموعات المرتزقة التي قد تطالها.

راكان فهيم الحافظ من قرية بلقيس التابعة لبلدة أبو جرن، وأحد المنضمين للدورة أوضح بأن الحماية واجب مُلقى على عاتق الجميع، ويجب أن ينضم كافة أبناء المنطقة لقوات حماية المجتمع لحماية قراهم.

 فيما قال عضو قوات الحماية الجوهرية ياسين عزو العليوي بأن : "الحماية الجوهرية هي لحماية أرضنا وعرضنا".

(أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً