أهالي كوباني يقدمون واجب العزاء لذوي أربعة شهداء

قدّم العشرات من أهالي مقاطعة كوباني واجب العزاء لذوي أربعة شهداء خلال مراسم أقيمت في مزار الشهيدة دجلة جنوب مدينة كوباني.

توافد العشرات من أهالي كوباني إلى خيمة العزاء في مزار الشهيدة دجلة جنوب مدينة كوباني لتقديم واجب العزاء لذوي أربعة شهداء تم تشييعهم يوم أمس.

والشهداء الذين تم تقديم واجب العزاء لذويهم هم إبراهيم مصطفى من قوى الأمن الداخلي, وفوّاز كورت الاسم الحركي آردال آمد من قوات سوريا الديمقراطية, اللّذان استشُهدا أثناء تأديتهما واجبهما في شمال وشرق سوريا، ورابعة عبد العزيز خليل, وزوجها محمد قادر اللّذين استُشهدا أثناء الهجمات التركية على مدينة كري سبي/ تل أبيض .

وأقيمت مراسم الشهيدين إبراهيم مصطفى وآردال آمد يوم أمس في مزار الشهيدة دجلة، وأما الشهيدان رابعة عبد العزيز خليل, وزوجها محمد قادر أقيمت لهما مراسم تشييع غيابية.

وبدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت إجلالًا لأرواح الشهداء، ثم ألقى العضو الإداري في جامعة كوباني عبد الرحمن دمر كلمة قال فيها إن "علينا أن نكون حذرين في الفترة المقبلة لأن العدو غيّر من سياسته، وانتقل إلى سياسة الغدر عبر عمليات الاغتيال للشخصيات التي لها تأثير في المنطقة".

وأضاف "لن نتراجع عن تحقيق أهدافنا المرجوة، ولن يستطيع أحد رسم الحدود لنا، ولا يوجد شيء اسمه جنوب أو شمال كردستان فقط هناك أرض واحدة تدعى كردستان".

وبدوره قال العضو في وزارة الأوقاف بإقليم الفرات محي الدين علي إن "الله تعالى قال كتابه العزيز "ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتًا بل أحياء عند ربهم يرزقون" وهذه الآية نزلت لأجل من ضحى بروحه من أجل أرضه وعرضه".

واختتم حديثه بالقول إن "شهداءنا استُشهدوا من أجل الحفاظ على أرواحنا وأرضنا وعلينا الحفاظ على تضحياتهم، وعلينا مراقبة الخونة، ونقف معًا يدًا بيد ومهما طال الزمن فإن  يد الغدر قصيرة".

(ن ك)

ANHA


إقرأ أيضاً