أكثر من 15 ألف توقيع خلال 10 أيام في باشور كردستان للمطالبة بخروج الاحتلال التركي

جمع شبيبة باشور كردستان خلال حملتهم لجمع التواقيع المطالبة بخروج الاحتلال التركي من كردستان، أكثر من 15 ألف توقيع خلال 10 أيام.

وأعلنت تنظيمات شبابية في باشور كردستان "جنوب كردستان" النفير العام من أجل حفتانين، وذلك عقب شن جيش الاحتلال التركي الهجمات على المنطقة، اعتباراً من 30 حزيران من العام الجاري وذلك تحت شعار "من أجل كردستان حرة وموحدة أخرجوا الاحتلال والفاشية".

واعتباراً من الـ 5 من شهر تموز الجاري أطلقت الشابات المناضلات والشباب الوطنيين حملة لجمع التواقيع المطالبة بإخراج الاحتلال التركي من جنوب كردستان.

وشملت الحملة معظم مدن جنوب كردستان مثل السليمانية، منطقة رابرين، منطقة كرميان، كركوك، جمجمال، منطقة شاره زور وقنديل.

ورغم الإجراءات الخاصة بانتشار فيروس كورونا، يتجول الشباب في الأحياء والشوارع والمحلات والمنازل في جميع المدن والنواحي لأجل جمع التواقيع.

ولاقت مبادرة الشبيبة صدى إيجابياً لدى أهالي جنوب كردستان، فيما أبدى العديد من الأهالي استعدادهم لمساعدة الشباب على جميع التواقيع.

وتمكنت الشبيبة خلال 10 أيام من بدء الحملة من جميع أكثر من 15 ألف توقيع في مختلف مدن ومناطق كردستان الجنوبية.

(ك)


إقرأ أيضاً