المؤتمر التأسيسي للمرأة في حزب سوريا المستقبل في الطبقة يصدر بيانه الختامي

اختتمت أعمال المؤتمر التأسيسي للمرأة في حزب سوريا المستقبل في الطبقة بقراءة النظام الداخلي والبيان الختامي وانتخاب رئاسة و37 عضوة للمجلس مع وضع بعض المقترحات والتوصيات التي تمت الموافقة عليها من قبل المشاركات.

وفي ختام المؤتمر تم قراءة البيان الختامي من قبل الناطقة باسم مجلس المرأة في حزب سوريا المستقبل حنان محمد، كما تم قراءة النظام الداخلي للمجلس من قبل العضوة في حزب سوريا المستقبل فرع الرقة انتصار داوود.

وجاء في نص البيان :"خلال العامين المنصرمين يعقد مجلس المرأة مؤتمره التأسيسي في ظروف صعبة وقاسية يعيشه شعبنا السوري عامة والمرأة السورية بشكل خاص جراء سياسة النظام القمعية التي يمارسها على المواطنين دون استثناء وممارسات الاحتلال التركي ومرتزقته بحق الشعب السوري والمرأة السورية على وجه الخصوص والذي يعد التهديد الأكبر على الوطن ونتيجة هذه السياسات تحولت سوريا إلى ساحة حرب عالمية أدت الى انهيار البنية الاقتصادية والاجتماعية.

 إن الصراع الدائر بين الأطراف السورية خلال التسع سنوات من عمر الأزمة السورية أدى إلى ازدياد تأزم الوضع السوري واستعصاء الأزمة السورية نتيجة تعنت النظام السوري وإصراره على الحل العسكري وانقسام المعارضة السورية وارتهانها لأجندة دولية وإقليمية ما أدى إلى تعقيد المشهد السوري وانسداد أفق الحل وإن المشهد السوري أرخى بظلاله على المرأة السورية حيث تعرضت إلى التشريد والنزوح والتهجير المدمر ومورس بحقها كل أشكال العنف ووصل إلى حد انتهاك الأعراف والمواثيق الدولية .

إلا أن المرأة السورية لم تقف مكتوفة الأيدي تجاه ما يمارس بحقها وبحق الشعب السوري فنظمت نفسها وبرعت في كافة الميادين السياسية والعسكرية والإدارية حتى أصبحت مثالاً عالمياً يحتذى بها قاومت وناضلت بكل بسالة في سبيل حريتها ورصت صفوفها ودافعت عن أرضها ووطنها ضمن صفوف قوات سوريا الديمقراطية وأصبحت الركيزة الأساسية في القضاء على داعش وتحولت إلى سد منيع في مواجهة الاحتلال التركي وكافة المؤامرات التي تستهدف استقرار المنطقة وهذا ما يجعلنا نشيد ونقف معها صفاً متكاتفاً للحفاظ على المنجزات التي حققتها".

كما تم تقييم الوضع التنظيمي لعمل مكاتب المرأة في الحزب خلال الفترة الماضية وتم التأكيد على أهمية تنظيم المرأة في التحول الحزبي والارتقاء به للوصول إلى كل امرأة سورية.

ونوقشت خلال المؤتمرات التعديلات التي أجريت على النظام الداخلي لمجلس المرأة في الحزب وتمت المصادقة عليها كما توافقت المؤتمرات على المخرجات والتوصيات التالية:

1- إيقاف الحرب وتحقيق السلام المستدام في سوريا والإفراج عن كافة المعتقلات والكشف عن مصيرهن والمغيبات والعمل على عودة المهجرين .

2 - المطالبة بإحالة ملف الشهيدة هفرين الخلف إلى المحاكم الدولية المختصة والادعاء أمام المحكمة الجنائية الدولية بحق كل من تورط بالجريمة وداعميها باعتبارها من جرائم الحرب الموصوفة .

3 - ضرورة مشاركة المرأة في شمال وشرق سوريا وتمثيلها بالعملية السياسية الجارية بإشراف الأمم المتحدة ضمن القرار الأممي 1325

4 - سوريا دولة ديمقراطية ذات نظام برلماني لا مركزي

5- إنهاء كافة الاحتلالات في سوريا وبالأخص الاحتلال التركي من قبل الأمم المتحدة والأطراف الدولية ذات الصلة

6 - مناهضة كافة أشكال العنف الممارسة ضد المرأة

وفي نهاية المؤتمر تم انتخاب المجلس العام للمرأة والمؤلف من 37 عضوة وانتخاب ناطقة للمرأة باسم المجلس حنان محمد ومساعدة لها

(ر ع/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً