اجتماع موسع لخلية الأزمة في الرقة لتعزيز الوقاية من فيروس كورونا

عقد مجلس الرقة المدني اجتماعاً موسعاً لأعضاء خلية الأزمة، وذلك لمناقشة سلسلة الإجراءات الخاصة بالوقاية من انتشار فيروس كورونا والصّعوبات التي تواجها ألية عمل اللّجان.

وتواصل خلية الأزمة أعمالها منذ سريان حظر التجوال الذي أصدرته الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، ولمتابعة آلية عمل الورش واللجان العاملة، وفي السياق عقد مجلس الرقة المدني اجتماع لأعضاء خلية الأزمة، لمناقشة ألية عملهم والمشاكل التي تواجههم إلى جانب الصعوبات وعواقب الحظر.

وتمحور الاجتماع حول متابعة أعمال أعضاء الخلية المكونة من 12 عضواً حول معاناة الأهالي والاحتكار من قبل التجار  والمطالبة بدوريات على المحال التجارية تشرف عليها لجنة الرقابة والتموين، بالإضافة لأعمال عمال النظافة في بلدية الشعب، ومدى التزام الأهالي بحظر التجوال ومراقبة المعابر خارج المدنية.

حضر الاجتماع الذي عقد في قاعة الاجتماعات في مجلس الرقة المدني الرئاسة المشتركة، وأعضاء لجان المجلس، وأعضاء من لجنة الصحة, وبلدية الشعب، وقوى الامن الداخلي وممثلين عن الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

الرئيس المشترك للجنة الصحة الدكتور مهند الكعكجي شرح بعض الأمور التنظيمية المُتعلقة بالحظر والصعوبات، وأهم المشاكل التي تواجها اللجان.

كما تم النقاش حول جملة من المقترحات والخطط لتفادي أي طارئ صحي يحدث في مدينة الرقة، والعمل على حلّها بأسرع وقت ممكن، كما تم مناقشة أعمال البلدية بالتزامن مع الأمطار الغزيرة التي تشهدها المنطقة، والعمل على حلها بشكل طارئ ومُستعجل.

وخرج الاجتماع بجملة مقررات تتضمن تحسين الواقع الخدمي من كافة النواحي وتأمين كافة المستلزمات المتاحة لمنع تفشي فيروس كورونا.

 (ح م- ع خ/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً