خلال مراسم الشهداء ...مكونات تربه سبيه تعاهد على مواصلة المقاومة بوجه الاحتلال

عاهد مكونات ناحية تربه سبيه على مواصلة النضال والمقاومة في وجه الاحتلال التركي، وذلك خلال مشاركتهم في  مراسم غيابية لـ8 شهداء شاركوا في مقاومة الكرامة.

اقام مجلس عوائل الشهداء في ناحية تربه سبيه مراسم غيابية لـ 8 شهداء من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية استشهدوا في منطقة سري كانيه أثناء تصديهم لهجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته.

والشهداء هم" من موسى الجمعة الاسم الحركي بوطان تربه سبيه , خالد العزو الاسم الحركي خبات تربه سبيه , أحمد عثمان الاسم الحركي ريوان تربه سبيه ,  رائد النداس الاسم الحركي بيكس قنديل , دلو سليمان الاسم الحركي مظلوم خزنة ,  ماهر المحمد الاسم الحركي باز عوينة , إسامة الحنظل الاسم الحركي ادريس تربه سبيه والشهيد رائد الورو الاسم الحركي رودي أم عظام .

المراسم أقيمت في خيمة نصبت أمام مركز مؤتمر ستار شرق الناحية وشارك فيها الالاف من مكونات الناحية.

وبدأت بالوقوف دقيقة صمت، ألقيت بعدها كلمات باسم الإدارة الذاتية الديمقراطية من قبل الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة قامشلو إفرام إسحاق ، مجلس سوريا الديمقراطية من قبل حكمت الحبيب، حزب الاتحاد الديمقراطية من قبل الرئيسة المشتركة عائشة حسو وكملة أخرى باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني البارتي القاها سكرتير الحزب عبد الكريم سكو.

الكلمات اكدت ان الاحتلال التركي لا يفرق في هجماته على شمال وشرق سوريا بين مكون واخر انما تستهدف انهاء الشعوب الاصيلة في المنطقة واحداث تغير ديمغرافي كما حدث في القصف الذي اطال مدينة قامشلو واستهدف احياء سريانية قبل الجميع .

كما ونوهت الكلمات الى ان تكاتف المكونات حول قوات سوريا الديمقراطية دفع بالمشروع الديمقراطي لشمال وشرق سوريا الى ان يكون نقطة الاساس في الحل السلمي في سوريا وما قدمه اهالي المنطقة من تضحيات اصبح رمزا للحرية والعيش السلمي المشترك لكافة المكونات.

فيما عاهدت الكلمات على مواصلة النضال والمقاومة حتى تحقيق النصر وهزيمة الاحتلال وافشال مخططاته.

بعدها قرئت وثائق الشهادة وسلمت الى ذوي الشهداء بالزغاريد والهتافات التي تحي وتمجد عظمة الشهداء .

 ( ر ر/سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً