آبي يلتقي خامنئي للبحث عن دور طليعي في خفض التوتر بالخليج

التقى رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي اليوم الخميس مع المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي في العاصمة طهران, وسط تصاعد التوتر في منطقة الخليج والشرق الأوسط.

استقبل المرشد الإيراني علي خامنئي الخميس في طهران رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، أول رئيس وزراء ياباني يلتقي المرشد الأعلى للجمهورية منذ الثورة الإسلامية في 1979.

وكُتب في رسالة على حساب خامنئي الرسمي على تويتر أُرفقت بصورة للرجلين "خلال اللقاء مع شينزو آبي رئيس الوزراء الياباني".

وقال آبي إثر استقباله من الرئيس الإيراني "لا أحد يرغب في حرب. وتأمل اليابان في القيام بدور طلائعي في خفض التوتر".

وأضاف "يجب بأي ثمن تفادي سماع دوي الأسلحة"، مؤكّداً أن "السلم والاستقرار في الشرق الأوسط لأزمان ليس فقط لازدهار هذه المنطقة بل أيضاً العالم بأسره".

وتأتي زيارة آبي وسط تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة ما يثير مخاوف من تفجر الوضع في الخليج وقلق على مستقبل الاتفاق الدولي حول النووي الإيراني المبرم في فيينا في 2015 بعد انسحاب واشنطن الأحادي منه في أيار/مايو 2018.

وتعتبر اليابان حليفة واشنطن الرئيسية، العدو اللدود للجمهورية الإسلامية، وتقيم علاقات جيدة مع إيران.

(ي ح)


إقرأ أيضاً