أجواء رمضان في مخيمات المقاومة

داخل الخيم التي يستمرون فيها بمقاومتهم، وسط ظروف حياتية صعبة نوعاً ما، يصوم مسلمو مقاطعة عفرين في ثاني رمضان لهم، وجلّ ما يتمنونه هو العودة إلى عفرين وطرد الاحتلال منها، بعض من الصور ومقاطع الفيديو صورها مراسلنا تُظهر أجواء رمضان في مخيمات الشهباء.

في ثاني رمضان يصومه مسلمو مقاطعة عفرين بعد خروجهم من منازلهم بعد عدوان جيش الاحتلال التركي ومرتزقته وارتكابه المجازر بحق المدنيين، في مخيمات المقاومة في الشهباء.

الاحتلال التركي الذي يدّعي هو ومرتزقته تمسكهم بالدين الاسلامي وتطبيق شرائعه، يستمرون بممارسة الانتهاكات اللاإنسانية بحق مدنيي عفرين من قتل وخطف ونهب وتهجير.

وفي مخيمات المقاومة يصوم مسلمو عفرين، وسط ظروف الحياة الصعبة، وجلّ ما يتمنونه في هذه الشهر هو العودة لعفرين وطرد الاحتلال ومرتزقته منها.

مراسل وكالتنا ANHA التقط بعض الصور ومقاطع الفيديو التي تُظهر أجواء رمضان في المخيمات .

(سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً