أكثر من 300 مدني خُطفوا من عفرين خلال الأيام القليلة المنصرمة

اختطف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته أكثر من 300 مدني من منطقة عفرين خلال الأيام القليلة المنصرمة، وطالبوا ذوي المختطفين بدفع مبالغ مالية مقابل الافراج عنهم.

يواصل جيش احتلال التركي ومرتزقته انتهاكاتهم بحق أهالي مقاطعة عفرين، من عمليات اختطاف المدنيين ونقلهم إلى أماكن مجهولة بحجج واهية، وسط صمت دولي.

وبحسب المعلومات التي وصلت لوكالتنا ANHA  فإن جيش الاحتلال ومرتزقته اختطفوا خلال الأيام القليلة المنصرمة أكثر من 300 مدني بينهم نساء، ولُفقت تهم واهية لهم وسط مطالب من ذويهم دفع مبالغ مالية مقابل الإفراج عنهم.

و أفاد مصدر من ناحية شرا إنه وبتاريخ 17 حزيران المنصرم اختطف المرتزقة كلاً من إدريس هورو وعلي هورو من قرية زيتونكي دون معرفة مصيرهم حتى الآن.

فيما قالت مصادر أخرى  من داخل عفرين المحتلة "اختطف مرتزقة جيش الاحتلال التركي في ناحية موباتا قبل يومين 10 مواطنين من أهالي من الناحية واقتادتهم لجهة مجهولة".

 (ج ج)

ANHA


إقرأ أيضاً