أنجيلا رشو: مجزرة قرية آقيبة جريمة فظيعة بحق الإنسانية

قالت الرئيسة المشتركة للهلال الأحمر الكردي لمقاطعة عفرين أنجيلا رشو إن مجزرة قرية آقيبة جريمة فظيعة بحق الإنسانية، مشيرة إلى أنهم كفريق الهلال الأحمر في حالة استنفار دائم للوصول بأقصى سرعة إلى أماكن القصف وإنقاذ الجرحى.

واستشهد، يوم أمس، 3 أفراد من عائلة واحدة وأُصيب 3 مدنيين آخرون في قصف جوي لجيش الاحتلال التركي على قرية آقيبة التابعة لناحية شيراوا في مقاطعة عفرين المحتلة.

و تمكن أهالي قرية آقيبة وكادر الهلال الأحمر الكردي من انتشال جثث الشهداء من تحت الأنقاض، بعد توقف القصف.

الرئيسة المشتركة للهلال الأحمر الكردي في مقاطعة عفرين أنجيلا رشو أفادت: "ليلة الـ ٢٥ من الشهر الجاري كسابقاتها من الليالي، عمد فيها جيش الاحتلال التركي ومرتزقته إلى قصف قرى ناحية شيراوا ومقاطعة الشهباء بالقذائف والأسلحة الثقيلة.

وقالت أنجيلا إن القصف استهدف أماكن ومنازل المدنيين العزّل ما تسبب بوقوع مجزرة أخرى بحق أهالي عفرين، باستشهاد أفراد عائلة كاملة من مُهجّري عفرين الذين هربوا صوب قرى شيراوا هرباً من القصف التركي.

وبيّنت أنجيلا في حديثها "أن وحشية قصف الاحتلال التركي أدت إلى هدم المنزل بكامله فوق رؤوس أصحابه وبقاء أشلائهم تحت الأنقاض".

وأفادت أنجيلا رشو أنهم كفريق الهلال الأحمر الكردي قاموا بمهامهم والإسراع في الوصول إلى الجرحى والشهداء المدنيين، وإخراجهم من تحت الأنقاض.

وأكدت أنجيلا رشو أنهم في حالة استنفار دائم للوصول بأقصى سرعة إلى أماكن القصف وإنقاذ الجرحى.

 (س و)

ANHA


إقرأ أيضاً