أهالي الرقة يقدمون واجب العزاء لذوي الشهيد مصطفى الخلف

قدّم المئات من أهالي مدينة الرقة واجب العزاء لعائلة الشهيد مصطفى الخلف الاسم الحركي مصطفى النكزي العضو في قوى الأمن الداخلي في الرقة, الذي استشهد أثناء تأدية واجبه الوطني في ملاحقة خلايا المرتزقة في الرقة

ونُصبت الخيمة من قبل مجلس عوائل الشهداء في الرقة، أمام منزل ذوي الشهيد مصطفى، وتوافد إليها المئات من أهالي الرقة وعوائل الشهداء والمؤسسات المدنية، بالإضافة إلى العشرات من أعضاء قوى الأمن الداخلي في الرقة.

بدأت تأدية واجب العزاء بالوقوف دقيقة صمت، تلاها عدة كلمات باسم مجلس عوائل الشهداء في الرقة، ألقاها عبدو عوض، وباسم مجالس الشعب في الرقة، ألقاها زاهد راضي، وباسم قوى الأمن الداخلي بالرقة، ألقاها القيادي فادي الحسين.

قدّمت الكلمات في  مجملها واجب العزاء لعائلة الشهيد ودعوا لهم بالصبر والسلوان, ونوّهوا أن الشهيد مصطفى قدّم أغلى ما عنده من أجل محاربة الإرهاب ولحماية أهله وعرضه، وخاصة هذه الخلايا التي تريد أن تعبث بأمن مدينة الرقة وزرع الهلع والخوف بين أهالي المدينة.

وأشارت الكلمات، إلى عظمة الشهداء الذين سقوا بدمائهم الطاهرة أرض الرقة خاصة والشمال السوري عامة من أجل أن ينبت ربيع أخضر مليء بأزهار الحرية والتعايش المشترك وإخوة الشعوب وبناء إدارة ديمقراطية.

كما عاهدت الكلمات، بالسير على درب كافة الشهداء حتى القضاء على ما تبقى من إرهاب يهدد أمن واستقرار الشمال السوري.

وانتهت مراسم واجب العزاء بترديد الهتافات التي تُمجّد الشهداء وتعظّمهم.

(أ ع/هـ ن)

ANHA