أهالي الطبقة: سنكون دروعاً بوجه الاحتلال التركي

عبّر أهالي منطقة الطبقة عن رفضهم لأي هجمات تركية وأكدوا بأنهم يقفون في خندق واحد مع قوات سوريا الديمقراطية، وقالوا سنكون دروعاً بوجه الاحتلال.

انطلق صباح اليوم المئات من أهالي منطقة الطبقة إلى منطقة كري سبي/تل أبيض للتنديد بالتهديدات التركية على مناطق شمال وشرق سورية وليكونوا دروع بشرية في وجه الاحتلال.

وفي هذا السياق تحدث لوكالتنا ANHA الرئيس المشترك لمجلس شبيبة الطبقة طلحة أحمد قائلاً "نحن اليوم كشبيبة ثورية وكإدارة مدنية، نتوجه بشكل كامل إلى منطقة تل أبيض للمشاركة بوقفة احتجاجية ولنكون دروعاً بشرية بوجه التهديدات التركية على مناطق شمال وشرق سورية، ولنثبت للعالم أجمع أننا شعب قادر على حماية الأراضي السورية التي ارتوت بدماء الشهداء".

وبدورها أشارت نائبة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي زهرة اردن وهي تركمانية "نحن كنساء سيكون لنا دور في مواجهة الاحتلال التركي، وسوف ندافع عن أرضنا ومعتقداتنا ومقدساتنا بكل ما نملك من عزيمة وإصرار"، ودعت مكونات الشعب السوري للوقوف بوجه تهديدات الاحتلال التركي.  

فيما أشار عضو لجنة العلاقات العامة في الإدارة المدنية في الطبقة جمال نحيطر، إلى أن التهديدات التركية "لن تثنيا عن إقامة مشروع الأمة الديمقراطية"، مؤكداً بأنهم سيقاتلون مع قوات سورية الديمقراطية في خندق واحد.

بينما نوه العضو في ديوان مجلس صلح العشائر أحمد الحامد إن الانسحاب الأمريكي من المناطق السورية لم يكن أمراً مفاجئاً.

ومن جانبه ناشد الرئيس المشترك لمجلس الطبقة المدني علوش الخضر المجتمع الدولي للوقوف بوجه التهديدات التركية على مناطق شمال وشرق سورية.

(و ه/-ع أ/ ح)

ANHA


إقرأ أيضاً