أهالي تربه سبيه: تركيا ارتكبت المجازر ونرفض أي اتفاقيات لا تخدم مصالح شعبنا

رفض أهالي ناحية تربه سبيه الاتفاقيات الدولية التي لا تخدم مصالح شعب شمال وشرق سوريا، ودعوا إلى دعم قوات سوريا الديمقراطية في محارية الإرهاب التركي.

خرج اليوم المئات من أهالي ناحية تربه سبيه في مقاطعة قامشلو في تظاهرة حاشدة دعا إليها مؤتمر ستار تنديداً بهجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على مناطق شمال وشرق سوريا وارتكابه المجازر بحق المدنيين، فيما أكد المتظاهرون رفضهم لأي اتفاقيات دولية على حساب تضحيات شعوب المنطقة ولا تخدم مصالح جميع مكوناته.

التظاهرة انطلقت من أمام مركز مؤتمر ستار شرق الناحية ومرت بالسوق المركزي وصولاً لدواري الشهيدة نجبير وخلالها رفع المتظاهرون صوراً تبين المجازر التي ارتكبها الجيش التركي بحق الأطفال إضافة لرفع لافتات كتب عليها عبارات تندد بالاحتلال وترفض تواجد على الأراضي السورية.

وفي الدوار وقف المتظاهرون دقيقة صمت، ألقيت بعدها روكن أحمد عضوة منسقية مؤتمر ستار كملة نددت فيها بالعدوان التركي على المدنيين العزل ودعت إلى تصعيد والمقاومة في وجه الاحتلال .

روكن قالت إن الجيش التركي يرتكب المجازر بحق الأطفال وتسبب في تشريد وهجرة الالاف من منازلهم وتدميرها فوق رؤوس ساكنيها.

فيما أكدت على رفضهم لأي اتفاقيات دولية تبرم على حساب تضحيات شعوب شمال وشرق سوريا ولا تخدم مصالح جميع مكوناتهم، معبرة على دعمهم الكامل لقوات سوريا الديمقراطية ورفضهم لاحتلال الأراضي السورية.

قدمت بعدها مجموعة من أطفال ناحية تربه سبيه مشهد تمثيلي تعبر عن المجازر التي ارتكبها الاحتلال، لتنتهي بعدها التظاهرة بالشعارات التي تحيي المقاومة وتدعوا لطرد الاحتلال .

(ر ر /ٍسـ)

ANHA


إقرأ أيضاً