أهالي تل تمر يخرجون إلى الميادين ضد الاحتلال التركي

شارك المئات من أهالي ناحية تل تمر في تظاهرة مناهضة للاحتلال التركي، كما جددوا العهد بمواصلة النضال وتصعيد المقاومة.

تحت شعار "لا للاحتلال التركي" شارك المئات من أهالي ناحية تل تمر في تظاهرة منددة بالاحتلال التركي. وتجمع الأهالي أمام مقر مجلس عوائل الشهداء حاملين صور ضحايا الأسلحة الكيماوية في سريه كانيه، ولافتات كتبت عليها "تركيا تعمل للقضاء على ثقافة ووجود الشعوب".

وبدأت التظاهرة من أمام مقر مجلس عوائل الشهداء وجابت شوارع الناحية، ليتجمع المتظاهرون أمام مكتب حزب الاتحاد الديمقراطي.

’لقد حان وقت الوحدة الكردية‘

بعد الوقوف دقيقة صمت ألقت الإدارية في مؤتمر ستار كوليخان طاهر كلمة قالت فيها إن دولة الاحتلال التركي تشن حرباً لا أخلاقية في شمال وشرق سويا، في بداية الثورة عمد الاحتلال التركي على قتل النساء والأطفال على يد مرتزقة داعش، وأضافت "وبعد أن تم القضاء على مرتزقة داعش على يد مقاتلي ومقاتلات قوات سوريا الديمقراطية كشف الاحتلال التركي عن وجهه الحقيقي، وبدأ بتاريخ 9 تشرين الأول باستخدام الأسلحة الكيمياوية للقضاء على شعوب المنطقة، وأجبر الآلاف من النساء والأطفال على النزوح. إننا ندعو كافة النساء بتوحيد صفوفهن وعدم السكوت عن قتل الأطفال والنساء".

’النساء في مقدمة المقاومة‘

وأضافت كليخان "انطلقت ثورة روج آفا بطليعة المرأة الحرة، وأدت المرأة دوراً عظيماً في الحرب ضد الإرهاب، وقدمت الكثير من التضحيات من أجل الدفاع عن أرضها. وتصاعدت المقاومة بقيادة الطليعيات آرين وبارين وأفستا وهفرين وجميع الشهداء الطليعيات. وبقيادة المرأة الحرة سوف يكون النصر حليفنا".

’لن نتخلى عن أرضنا‘

وتابعت كليخان طاهر كلمتها بالقول "كما تمكنا عبر إرادتنا وعزمنا من هزيمة داعش، فإننا سوف نهزم الدولة التركية التي تدعم الخلايا النائمة لداعش، ونحقق الحياة الحرة الكريمة".

وناشدت كليخان طاهر في ختام كلمتها منظمات حقوق الإنسان بالخروج عن صمتها والتصدي لمجازر الإبادة ضد الأطفال والنساء.

وانتهت التظاهرة بترديد شعار "عاشت مقاومة الكرامة".

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً