أهالي حلب يقدمون واجب العزاء لذوي المناضل شكري

قدم العشرات من أهالي حيي الشيخ مقصود والأشرفية واجب العزاء لذوي المناضل عضو في حركة المجتمع الديمقراطي شكري خالد عمر الذي استُشهد تحت التعذيب في سجون النظام السوري في الـ 14 من تشرين الثاني عام 2014.

نصب مجلس عوائل الشهداء خيمة العزاء أمام منزل المناضل شكري خالد عمر في القسم الغربي من حي الشيخ مقصود بمدينة حلب.

وتوجّه اليوم العشرات من أهالي حيي الشيخ مقصود والأشرفية والمؤسسات المدنية والعسكرية رافعين أعلام حركة المجتمع الديمقراطي، مؤتمر ستار وحركة الشبيبة الثورية السورية، إلى خيمة العزاء لتقديم واجب العزاء لذوي المناضل شكري.

وزُينت خيمة العزاء بصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وصور المناضلين والمناضلات الذين استشهدوا خلال مقاومة العصر.

بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، ومن ثم أُلقيت عدة كلمات من قبل الرئيس المشترك لحي كومينكه الشهيد كلهات، زوهير خلو، عضو كومين الشهيد كلهات محمد علي حيدر، والرئيس المشترك لكومين حي الأشرفية لقمان مصطفى وعضو بلدية الشعب في حلب أنور محمد.

في البداية باركت الكلمات شهادة المناضل شكري الذي قاوم الظلم في سجون النظام السوري على عموم الشعب الكردي وعلى قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان.

وأشارت الكلمات إلى أن الانتصارات التي حققها قوات سوريا الديمقراطية كانت بفضل دماء الشهداء لأن الشهداء هم الذين يدافعون عن أرضهم، "وعلى الشعب أن يكون على فكر وخطى الشهداء لأنهم سيرسمون لنا طريق الحرية والكرامة".

وعاهدت الكلمات بأن يسيروا على خطى الشهداء وفكر قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان حتى الوصول إلى هدفهم وحريتهم.

وانتهت المراسم بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة السجون والشهداء.

(ع س/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً