أهالي دير الزّور يشيّعون جثمانَي الشّهيدين أسعد الدّخيل وبشّار المحجوب

شيّع اليوم أهالي قرية أبو خشب بريف دير الزّور الغربيّ جثمانَي: عضو قوّات الأمن الدّاخليّ أسعد الدّخيل، ومقاتل قوّات الدّفاع الذّاتيّ بشّار المحجوب اللّذين استشهدا أثناء أداء واجبهما العسكريّ، إلى مزار الشّهيد خضر الحمادة في قرية أبو خشب.

وشارك في مراسم التّشييع أعضاء من قوى الأمن الدّاخليّ، وممثّلون عن مؤسّسات الإدارة المدنيّة، والمئات من أهالي دير الزّور.

بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، وتقديم عرض عسكريّ قدّمه مقاتلو قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة، ثمّ أُلقيت كلمات باسم قوى الأمن الدّاخليّ، والإدارة المدنيّة في دير الزور، ودار المرأة، وكلمة باسم عوائل الشّهداء.

وتوجّهت الكلمات بالعزاء لذوي الشّهيدين، كما أشادت بتضحيات الشّهداء في الدّفاع عن أرضهم ووطنهم، وعاهدت الكلمات بالمضي على درب الشّهداء حتّى تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

وبعد إلقاء الكلمات وُرِي جثمان كلّ من الشّهيدين الثّرى وسط زغاريد الأمّهات والشّعارات الّتي تمجّد الشّهداء.

(ي ش/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً