أهالي ديرك: مكونات الشعب السوري لا تقبل الاحتلال العثماني

ندد أهالي ديرك بالهجوم التركي على مناطق شمال شرق سوريا واستهداف المدنيين، كما حيو مقاومة قوات سوريا الديمقراطية.

 تجمع وأهالي ديرك من كافة المكونات في ساحة آزادي للتظاهر ضد هجمات الاحتلال التركي ومرتزقته، وسط ترديد الشعارات التي تنادي بمقاومة قوات سوريا الديمقراطية ورفع صور الشهداء الذين استشهدوا في مقاوم الكرامة.

ورفع المتظاهرون صور الشهداء ولافتات كتبت عليها " مكونات الشعب السوري لا تقبل الاحتلال العثماني"،" لا نقبل الأعداء والغرباء على أرضنا"، أرض شمال وشرق سوريا ستصبح مقبرة أردوغان وداعش".

وجابت التظاهرة الشوارع الرئيسية في ديرك وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تحيي مقاومة سري كانيه وقوات سوريا الديمقراطية، وشعارات تندد بالفاشية التركية، إضافة إلى شعارات :القاتل اردوغان، أردوغان زعيم الإرهاب".

 وفي ساحة الشهداء وسط المدينة تحولت التظاهرة إلى تجمع جماهيري، حيث ألقت الرئيسة المشتركة لمجلس ناحية ديرك ديلبر علي كلمة حيت فيها مقاومة قوات سوريا الديمقراطية وشعوب ومكونات سري كانية في مقاومة الكرامة التي دخلت يومها التاسع ضد الفاشية الطورانية ومرتزقتها".

وأضافت ديلبر" إن الدول الأوروبية والمنظمات الحقوقية وعلى رأسها أمريكا مشاركة في قتل الشعب الكردي ومكونات وشعوب شمال وشرق سوريا والمنطقة، ومشاركين في دماء الأبرياء التي أريقت في سري كانيه".

كلمة الأحزاب السياسية في منطقة ديرك ألقاها عضو اللجنة السياسية في الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا شكري حمو وجاء فيها:

"إن وقوف العالم مع قوات سوريا الديمقراطية لا يرتقي إلى مستوى التضحيات التي قدمتها شعوب المنطقة ضد مرتزقة داعش، لذا نناشد جميع شعوب المنطقة الوقوف وقفة واحدة ضد وحشية الاحتلال التركي ومرتزقته في شمال وشرق سوريا والقضاء على فلول الإرهاب ومنابعه".

وانتهت التظاهرة وسط الشعارات التي تحيي مقاومة الكرامة وبطولات قوات سوريا الديمقراطية.

(كروب/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً